أبرز 8 أعمال فنية سينمائية ودرامية للكاتب أنيس منصور في ذكرى رحيله

أبرز 8 أعمال فنية سينمائية ودرامية للكاتب أنيس منصور في ذكرى رحيله

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر أبرز 8 أعمال فنية سينمائية ودرامية للكاتب أنيس منصور في ذكرى رحيله، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

تحل اليوم الذكرى الـ 12 على رحيل الكاتب الكبير أنيس منصور، إذ أنه رحل عن عالمنا 21 أكتوبر عام 2011، جمع خلال مؤلفاته بين الأسلوب الأدبي والفلسفي، ولم تقتصر كتاباته على الأدب فقط، وإنما قدم أيضا العديد من الأعمال الفنية السينمائية والدرامية، والتي نستعرضها لكم خلال السطور التالية:

عريس لفاطمة.. 1982

أول هذه الأعمال فيلم “عريس لفاطمة” الذي عرض عام 1982، ودارت أحداثه حول أب صعب يدعى عبد الحميد (محمد رضا)، يمتلك شركة ملابس، ولديه 4 فتيات، يريد تزويجهن كما فعل مع ابنته الكبرى عندما ظن أن لها علاقة بشاب من خلال جواب غرامي يجده معها، وهو أرسل إليها بالخطأ بدلا من صديقتها، ويبدأ رحلة بحثه عن عريس لها.

الفيلم من بطولة محمد رضا، وكريمة مختار، شيرين، صفاء السبع، وسامي العدل، وسماح أنور، وغيرهم من الفنانين، قصة أنيس منصور، وسيناريو وحوار وإخراج سعيد عبدالله.

مدرسة الحب.. 1988

كما قدم أنيس منصور فيلم “مدرسة الحب” الذي عرض 1988، والذي تدور أحداثه في إطار اجتماعي كوميدي حول المشكلات التي تواجه الأزواج خلال حياتهم الزوجية، والتغيرات التي تطرأ عليهم من البدايات وحتى إصاباتهم بصعوبات الحياة.

الفيلم من بطولة صلاح السعدني، وإلهام شاهين، ومها أبوعوف، ومصطفى متولي، ليلى فهمى، ناهد سمير، تأليف أنيس منصور، وسيناريو وحوار رؤوف حلمي، ومن إخراج عثمان شكري سليم.

فيلم آسف للإزعاج.. 1988

وفي نفس العام 1988، عرض فيلم “آسف للإزعاج”، والتي تناول في إطار تشويقي درامي، قصة شاب ناجح في عمله، ولديه طموح كبير يحاول تحقيقه، ولكن وتطارده مكالمات تليفونية غامضة تؤثر على كيانه النفسي.

الفيلم من بطولة صلاح ذو الفقار، رغدة، فايزة كمال، مصطفى متولى، نبيل بدر، كمال حسين، وغيرهم من الفنانين، تأليف أنيس منصور، سيناريو وحوار فيصل ندا، وإخراج شفيق شامية.

آسف للازعاج
آسف للازعاج

 

هي وغيرها.. 1990
 

أما في عالم الدراما التليفزيونية قدم أنيس منصور عام 1990 مسلسل “هي وغيرها”، والذي تدور أحداثه في إطار كوميدي، ويتناول أحداثه في حلقات منفصلة متصلة، حول بعض المشاكل التي تقع بين الرجل والمرأة، مثل مشاكل الطلاق والزواج.

ويقوم ببطولة العمل : محمد ثروت، أحمد فؤاد سليم، صابرين، وليلى جمال، سناء يونس، فاطمة الكاشف، أحمد صيام، طلعت زكريا، أحمد راتب، نهى العمروسي، وغيرهم، تأليف أنيس منصور، وسيناريو وحوار محمد الطويل، ومن إخراج أحمد خضر.

من الذي لا يحب فاطمة.. 1993
 

وفي عام 1993، عرض مسلسل “من الذي لا يحب فاطمة”، الذي تدور أحداثه في إطار اجتماعي، ويتناول قصة شاب يواجه مشكلة عندما يرفضه أهل الفتاة التي يريدها، ثم يسافر للعمل خارج مصر ويتعرف على فتاة وتدخل الإسلام ويتزوجها.

المسلسل من بطولة أحمد عبد العزيز، شيرين سيف النصر، جيهان نصر، ليلى فوزي، كريمة مختار، حسن مصطفى، احمد خليل، إحسان القلعاوي، احمد خميس، ماجدة زكي، بسام رجب، أحمد السقا وغيرهم من الفنانين، نعالجة وسيناريو وحوار رؤوف حلمي، إخراج أحمد صقر.

غاضبون وغاضبات.. 1993
 

وفي نفس العام 1993 قدم “منصور” مسلسل “غاضبون وغاضبات”، وهو مسلسل كوميدي، قام ببطولته كل من: شريف منير، صلاح ذو الفقار، شيرين سيف النصر، عايدة عبد العزيز، عيدة كامل، رشوان توفيق، محمد السبع، سناء شافع، وغيرهم من الفنانين، قصة أنيس منصور، معالجة وسيناريو وحوار رؤوف حلمي/ وإخراج وجيه الشناوي.

غاضبون وغاضبات
غاضبون وغاضبات

 

اثنين.. اثنين.. 1995
 

وفي عام 1995 قدم مسلسل “اثنين اثنين”، الذي دارت أحداثه في إطار اجتماعي كوميدي، وتناول قصص منفصلة وكل قصة بعنوان مختلف حول المشاكل التي تصيب المرأة والرجل، وقام ببطولة العمل أحمد بدير، عبلة كامل، تهاني راشد، لمياء الجداوي، سامي مغاوري، محمد التاجي، فاطمة الكاشف، هند عاكف، وغيرهم من الفنانين، تأليف أنيس منصور، سيناريو وحوار مصطفى إبراهيم وإخراج أحمد خضر.

اثنين اثنين
اثنين اثنين

 

يعود الماضي.. 2000
 

كما قدم عام 2000 مسلسل “يعود الماضي”، تأليفه وسيناريو وحوار رؤوف حلمي، ومن إخراج محمد النقلي، وقام ببطولته كل من: عماد رشاد، وروجينا، ومحمد رياض، وحسن حسني، ومها أحمد، ومها أبو عوف، وحسين فهمي، ومجدي كامل، ومن إخراج محمد النقلي.

تدور أحداث المسلسل في إطار كوميدي حول الطبيب النفسي (صلاح نور الدين)، والذي يتميز بعلاقاته الطيبة بمرضاه، ومحاولاته لمساعدتهم في تخطي مشاكلهم النفسية.

نحن نقدم لكم تفاصيل أبرز 8 أعمال فنية سينمائية ودرامية للكاتب أنيس منصور في ذكرى رحيله، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى