الدولة تنجح في إعادة إحياء الصناعة ودفع عجلة الإنتاج بتوفير التمويلات

الدولة تنجح في إعادة إحياء الصناعة ودفع عجلة الإنتاج بتوفير التمويلات

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر الدولة تنجح في إعادة إحياء الصناعة ودفع عجلة الإنتاج بتوفير التمويلات، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

نجحت مصر تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، في اتخاذ خطوات جادة لتنمية الصناعة الوطنية وعلاج التحديات الاقتصادية التي واجهت القطاع الصناعي وعلى رأسها نقص التمويل لاستكمال البنية التحتية للمناطق الصناعية.

 

وجرى الاهتمام بالقطاعات الإنتاجية كافة دون التركيز على قطاع بعينه، لما للصناعة من دور كبير فى قيادة معدلات النمو نحو الارتفاع، وتنمية الصادرات وإتاحة فرص الاستثمار الصناعى، حيث تم إنشاء العديد من المدن والمشروعات التنموية العملاقة، ومن أهم تلك المشروعات «مدينة الروبيكى للجلود على نحو أكثر من 500 فدان – مدينة الأثاث بدمياط على مساحة تقترب من 331 فدانا – مجمع الصناعات البلاستيكية بمرغم على مساحة تقترب من 500 فدان على مرحلتين – مدينة السادات الصناعية العملاقة المخصصة لصناعة النسيج.

 

 

وتم التوسع بقوة فى إنشاء المدن الصناعية الجديدة، مثل مدينة دمياط للأثاث، ومدينة الأدوية، ومدينة النسيج فى أكتوبر، ومدينة الروبيكى للجلود فى مرحلتها الثانية، بعد استكمال المرحلة الأولى التى كانت متوقفة حتى عام 2015، إضافة إلى العمل على مدينة للغزل والنسيج فى المنيا بالشراكة مع القطاع الخاص، وهو ما يؤكد على أن مصر قادرة على تحقيق قفزة صناعية واقتصادية كبرى، خلال السنوات المقبلة، فى ظل ما تتمتع به من ميزات كبيرة توفر مناخا صناعيا واستثماريا جيدا، يساعد على النمو، فى ظل الإجراءات التى تتخذها الدولة وتحوذ بها ثقة المؤسسات والحكومات الأجنبية فى الاقتصاد المصرى.

 

 

نحن نقدم لكم تفاصيل الدولة تنجح في إعادة إحياء الصناعة ودفع عجلة الإنتاج بتوفير التمويلات، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى