كل ما تريد معرفته عن بورصة السلع إحدى آليات مواجهة المحتكرين

كل ما تريد معرفته عن بورصة السلع إحدى آليات مواجهة المحتكرين

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر كل ما تريد معرفته عن بورصة السلع إحدى آليات مواجهة المحتكرين، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

نجحت البورصة المصرية للسلع، على مدار الـ11 شهرًا الماضية، في تحقيق توازن في المعروض من السلع، ومواجهة احتكار التجار، ووقف المغالاة في الأسعار، ويقدم “اليوم السابع” أبرز المعلومات عن البورصة السلعية.

 

س- متى أنشئت البورصة المصرية للسلع؟

ج- أنشئت البورصة المصرية للسلع كشركة مساهمة وسوق سلع أساسية مصرية، بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 182 لسنة 2020 والذي ينص على إنشاء شركة مساهمة مصرية تحت اسم «البورصة المصرية للسلع”.

 

ووقع كونسورتيوم من ثلاثة أعضاء بروتوكول تعاون مع الحكومة المصرية لتأسيس بورصة إلكترونية للسلع المصرية في مصر بقيمة 35-50 مليون دولار، وبدأت أعمال التداول في البورصة في 17 نوفمبر 2022.

س- وما هو هيكل مساهمين بورصة السلع؟

 وتتوزع نسب المساهمين في الشركة كالتالي : البورصة المصرية (34.07) الهيئة العامة للسلع التموينية (10.99%)، البنك الأهلي المصري (6.59%) بنك مصر (6.59%) مصر المقاصة للقيد والإبداع المركزي (5.49٪)، جهاز تنمية التجارة الداخلية (5.49%)، مصر القابضة للتأمين (5.49%)، مصر القابضة للصوامع والتخزين (4.90%) المجموعة المالية هيرميس القابضة (3.30%) بلتون المالية القابضة (3.30%)، وسي آي كابيتال للاستثمارات المالية (3.30%).

س- ما هي أهمية أهداف البورصة المصرية للسلع؟

ج- تعد البورصة المصرية السلعية جزءًا من البنية التحتية لمنظومة التجارة الداخلية، وهي آلية فعالة لتنظيم أسواق السلع الاستراتيجية والأساسية منها وتهدف إلى أن تكون منصة التداول الإلكترونية لمختلف السلع الحاضرة سواء كانت زراعية أو معدنية (Soft & hard commodities)، وبالتالي تكون سوقًا جاذبة لشرائح كبيرة من التجار والمستثمرين، مما يوفر سوفًا مصرية تنافس البورصات الإقليمية والعالمية وهي آلية مهمة لتنظيم عمليات التداول والمتاجرة في أسواق السلع الحاضرة» وتسوية المراكز المالية والقانونية الناشئة عن ذلك من خلال تفعيل قوى العرض والطلب باستخدام منصة تداول الكترونية في إطار مجموعة من قواعد العضوية والتداول والرقابة على التداول والتسوية المالية.

س- وما هي فوائد البورصة المصرية للسلع؟

ج- طبقًا لدراسة الجدوى الخاصة بالبورصة تتمثل فوائد البورصة السلعية في الآتي: الاستقرار السعري، ومشاركة المعلومات، وخفض تكاليف التداول، والتوقعات المستقبلية، ومنع الممارسات الاحتكارية، ومشاركة صغار المشاركين، وتحسين عملية تداول السلع، وتقليل المخاطر وزيادة تأمين الصفقات، والقضاء على العشوائية في التجارة، وتوفير وسيط موثوق فيه الأطراف التداول، وزيادة الفرصة أمام تصدير المنتجات المصرية.

س- وكيف تحقق البورصة هذه الفوائد؟

ج- تعمل البورصة على إتاحة السلع وضبط واستقرار أسعارها، وتعمل على تقليل حلقات تداول السلع بين المنتجين وصولاً إلى المستهلك مما ينعكس بشكل إيجابي على توفير المنتجات للمواطنين بأسعار عادلة، كما نساهم في الحد من احتكار التجار وعدم المغالاة في الأسعار وذلك عن طريق تقليل حلقات التداول ومنع كثرة الوسطاء اللذين يتسببان في ارتفاع الأسعار بشكل مبالغ فيه كما أنها تشجع صغار التجار على دخولهم ضمن منظومة التجارة المنظمة.

 

وتوفر البورصة الحماية لصغار المزارعين والمنتجين عن طريق جمع إنتاجهم وتصنيفه كما تتم إتاحة المنتجات على كل المتعاملين على منصة البورصة في شكل سوق منظمة على النحو الذي يساهم في زيادة القدرة التنافسية لصغار المزارعين والمنتجين.

س-  وكيف تنضم الشركات لعضوية البورصة؟

ج- لكي يمارس أي طرف أي نشاط في البورصة المصرية للسلع، يجب أن يكون عضوًا بها ومقيدًا بسجلاتها وملتزمًا بقواعد العضوية الصادرة من مجلس إدارة البورصة، ويسمح بالتسجيل في عضوية البورصة للشركات أو المنشآت الفردية التي لديها سجل تجاري كما يسمح بذلك للأفراد الذين ليس لديهم سجل تجاري لكن يوجد لديهم ترخيص نشاط، وتمسك البورصة سجلا يفيد به الجهات الأعضاء المرخص لها التعامل على السلع وفقًا للتصنيف التالي: لأولًا شركات التجارة فئة (أ)، وهي الجهات الأعضاء التي تقوم بالتداول على جميع السلع المدرجة بالبورصة لحسابها و/ أو لحساب عملائها كوسيط، وثانيًا شركات التجارة فئة (ب) (Trading Members) وهي الجهات الأعضاء التي تقوم بالتداول على جميع السلع المدرجة بالبورصة لحسابها فقط.

 

وثالثًا صانع سوق وهي الجهات الأعضاء التي تقوم بتوفير السيولة على سلعة أو أكثر من السلع المقيدة بالبورصة، ورابعًا شركات إدارة المخازن (Warehouses)، وهي الأعضاء المخازن المؤهلة والمعتمدة لكي تستخدم في تخزين السلع المتداولة بالبورصة، وخامسًا شركات التصنيف والفحص والتدقيق (Inspections Company) وهي الجهات الأعضاء المنوط بها تصنيف السلع و/ أو الفحص والتدقيق لمدى مطابقة السلع لمواصفات ومعايير الجودة القياسية، وكذا الجهات التي يكون من ضمن أنشطتها فحص ومراجعة المخازن لبيان مدى التزامها باشتراطات ومعايير التخزين القياسية، وسادسًا بنوك التسوية Settlement) البنوك الخاضعة لإشراف البنك المركزي المصري والمسؤولة عن تسوية المراكز المالية الناشئة عن عمليات التداول بالبورصة وذلك طبقًا لقواعد التسوية المالية التي تضعها البورصة المصرية للسلع وهي الجهات من (Banks).

س- ما هي السلع المتداولة بالبورصة المصرية للسلع؟

ج- السلع المتداولة بالبورصة لا بد أن تكون منتجات حاضرة وقابلة للتخزين ويتم التأمين على السلع وطبقا للموقع الإلكتروني للبورصة تنحصر السلع المتداولة في السلع الزراعية، القمح والأرز والشعير والذرة الصفراء والقطن، ومن المعادن الذهب.

 

وطبقًا لدراسة الجدوى الخاصة بالبورصة تضم قائمة السلع النهائية التي يتم التداول عليها في البورصة ست سلع هي القمح والأرز، والذرة والبطاطس والبصل، والبرتقال ومن السلع التي تم تداولها حتى الآن على منصة البورصة سلعتان هما القمح والذرة الصفراء وطبقا لتصريحات مسؤولي البورصة ستتم دراسة طرح بعض المنتجات خلال الفترة المقبلة مثل القطن وأعلاف المواشي والردة.

 

وتدرس البورصة تداول الألومنيوم والذهب خلال النصف الثاني من عام 2023، وأن تداول الألومنيوم مرجح أكثر من الذهب، وسيرتبط التداول في الذهب بإجراءات الإعلان عن الأسعار على شاشات البورصة المصرية والمتوقع الانتهاء منها قريبا كما أن الهيئة العامة للسلع التموينية (CASC) بدأت في طرح الذرة الصفراء والتي سيتم طرحها على المنتحين المحليين.

 

نحن نقدم لكم تفاصيل كل ما تريد معرفته عن بورصة السلع إحدى آليات مواجهة المحتكرين، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى