“هيئة المجتمعات العمرانية” تنظم برنامجا تدريبيا لمجموعة عمل الرصد والقياس

“هيئة المجتمعات العمرانية” تنظم برنامجا تدريبيا لمجموعة عمل الرصد والقياس

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر “هيئة المجتمعات العمرانية” تنظم برنامجا تدريبيا لمجموعة عمل الرصد والقياس، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

نظمت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة برنامجا تدريبيا لمجموعة عمل الرصد والقياس البيئي  ضمن مبادرة ” سفراء الرصد البيئي والتنمية المستدامة – الطريق إلى” COP28″ وذلك بمقر جهاز العاصمة الإدارية الجديدة، والذي يٌقدم في إطار التعاون المشترك بين مبادرة ” مهندسون من أجل التنمية المستدامة” وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ممثلة في مجموعة عمل الرصد والقياس البيئي، تحت إشراف  المهندس عبد المطلب ممدوح، نائب رئيس الهيئة لقطاع التنمية وتطوير المدن، وبرئاسة  وائل شعبان، مساعد نائب رئيس الهيئة للشئون المالية والإدارية والموارد البشرية، والدكتورة دنيا ربيع المنسق العام لمجموعة العمل، وذلك تماشيا مع جهود هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لبناء مدن جديدة مستدامة، والعمل على ترسيخ ونشر معايير الاستدامة  ومواكبة التغيرات المناخية. 

 

وأوضح وائل شعبان، أن البرنامج يستهدف نشر الوعي البيئي وتأهيل كوادر متخصصة في مجال الرصد والقياس البيئي في الهيئة وأجهزة المدن التابعة لها، لمواجهة المشكلات المختلفة في أجهزة المدن والتكيف مع التغيرات المناخية، حيث شارك في البرنامج 80 متدربا من أكثر من 30 جهاز تنمية مدينة جديدة علي مستوى الجمهورية.

 

وانطلقت فعاليات البرنامج، بكلمة افتتاحية  للمهندس شريف الشربيني، رئيس جهاز تنمية العاصمة الإدارية، أوضح خلالها مدى أهمية البرنامج التدريبى لدوره في نشر الوعى وتبادل الخبرات وتأهيل الكوادر، ومدى أهمية انطلاق البرنامج من العاصمة الإدارية الجديدة حيث إنها من أهم  مدن الجيل الرابع، باعتبارها نموذجا يحتذى به في مجال الاستدامة وتطبيق معايير المدن الخضراء، وذلك في إطار توجهات الدولة للتنمية المستدامة. 

 

وأوضحت الدكتورة دنيا ربيع، أن هدف البرنامج التدريبى أن يكون بكل جهاز مدينة سفيرا لرصد المشكلات المختلفة بالمدن والوقوف على نقاط الضعف وإيجاد حلول مستدامة لها، وأنه سيتم تحديد العديد من التوصيات، اتساقا مع الاستراتيجية الوطنية لمواجهة التغيرات المناخية، وذكرت أن البرنامج شمل في اليوم الأول محاضرات حول كيفية تطبيق معايير الاستدامة، ضم ” تعريف التنمية المستدامة وعلاقتها بخفض انبعاثات الكربون” وحاضر متخصصون في مجال التنمية المستدامة، بينما  المحاضرة الثانية شملت المحاور التالية: “تعريف البصمة الكربونية، وحساب البصمة الكربونية، وتعريف الرصد والقياس البيئي، والانبعاثات الكربونية والرصد البيئي”، واليوم التدريبى الثانى شمل 3 محاضرات حول الحوكمة وضريبة الكربون، ورصد الانبعاثات الصناعية، والتغيرات المناخية وكيفية تقليل الانبعاثات. 

 

وأوضحت المهندسة زينب سليمان مدير عام التخطيط والمتابعة والمشرف على المركز التكنولوجي، مدى أهمية ترسيخ معايير الاستدامة في المشاريع المنفذة أو الجارى تنفيذها للمضى في طريق الجمهورية الجديدة ومواجهة التغيرات المناخية. 

 

وفي ختام فعاليات البرنامج التدريبي تم توزيع شهادات اجتياز البرنامج على المتدربين من أجهزة المدن الجديدة، وتكريم المحاضرين والمنظمين، حيث عقد البرنامج تحت شعار ” معا نستطيع – معا لمدن خضراء مستدامة قليلة الانبعاثات”.

نحن نقدم لكم تفاصيل “هيئة المجتمعات العمرانية” تنظم برنامجا تدريبيا لمجموعة عمل الرصد والقياس، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى