معبد أبو سمبل يستعد لاستقبال ظاهرة تعامد الشمس 22 أكتوبر الحالى

معبد أبو سمبل يستعد لاستقبال ظاهرة تعامد الشمس 22 أكتوبر الحالى

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر معبد أبو سمبل يستعد لاستقبال ظاهرة تعامد الشمس 22 أكتوبر الحالى، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

أكد الأثرى أحمد مسعود، كبير مفتشى آثار أبوسمبل، أنه جار الاستعداد لاستقبال أبرز الأحداث والظواهر الفلكية التى يشهدها معبد رمسيس بأبوسمبل، وهى ظاهرة تعامد الشمس 22 أكتوبر الجارى.

 

وأضاف كبير مفتشى آثار أبوسمبل، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن الاستعداد للاحتفال بظاهرة تعامد الشمس يشمل إنهاء كافة الأعمال الخاصة بالترميم والنظافة الميكانيكية والكيميائية لمعبدى أبوسمبل، مع البدء فى تطوير منظومة الإضاءة، وتوسيع الرقعة الخضراء وتطوير الطرق المؤدية للمعابد.

 

وتابع الأثرى “مسعود” أنه بجانب ذلك يتم تطوير المنظومة الأمنية بالكامل وتجديد كاميرات المراقبة وأجهزة الإنذار، بالإضافة إلى التشديد على الإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروسات والأوبئة.

 

وتتجه أنظار العالم خلال شهر أكتوبر الجارى إلى أقصى جنوب مصر، حيث مدينة أبوسمبل، لمتابعة ظاهرة تعامد الشمس وهو الحدث الفريد الذى يتكرر يومين فقط فى كل أيام السنة 22 أكتوبر و22 فبراير، واستطاع القدماء المصريون قبل آلاف السنين من تسجيل هذه المعجزة الهندسية داخل معبد أبوسمبل فى حسابات دقيقة ومعقدة.

 

نحن نقدم لكم تفاصيل معبد أبو سمبل يستعد لاستقبال ظاهرة تعامد الشمس 22 أكتوبر الحالى، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى