الهلال الأحمر المصرى يستقبل طائرات مساعدة أردنية لإيصالها إلى قطاع غزة

الهلال الأحمر المصرى يستقبل طائرات مساعدة أردنية لإيصالها إلى قطاع غزة

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر الهلال الأحمر المصرى يستقبل طائرات مساعدة أردنية لإيصالها إلى قطاع غزة، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

استقبلت جمعية الهلال الأحمر المصري، اليوم الخميس، طائرة مساعدات قادمة من المملكة الأردنية الهاشمية، وذلك لتسليمها إلى جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بقطاع غزة. 

 

وتعمل جمعية الهلال الأحمر المصرى على مدار الساعة بالتواصل والتنسيق المستمر مع نظيرتها بقطاع غزة.

 

وأعلن الهلال الأحمر المصري عن رصد وتوفير كل الاحتياجات الإغاثية والملحة خلال تلك الأحداث، وإيصال المساعدات من داخل وخارج مصر.

 

ودعت مصر في بيان صادر عن وزارة الخارجية، اليوم الخميس، جميع الدول والمنظمات الإقليمية والدولية الراغبة في تقديم مساعدات إنسانية وإغاثية إلى الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، تخفيفًا عنه واستجابةً لمعاناته نتيجة القصف الإسرائيلي العنيف والمتواصل، إلى إيصال تلك المساعدات إلى مطار العريش الدولي الذي تمَّ تحديده من جانب السلطات المصرية لاستقبال المساعدات الإنسانية الدولية من الأطراف والمنظمات الدولية المختلفة.

 

وأكدت مصر أن المسئولية الإنسانية والقيم الأخلاقية العالمية تحتم على أصحاب الضمائر الحية في كل بقاع العالم، أن تبادر بتقديم الدعم الإنساني للشعب الفلسطيني الذي يعاني من مخاطر جمة في الوقت الراهن. 

 

وأوردت: “وبخلاف ما يتم تداوله من معلومات غير دقيقة لا تمت للواقع بصلة، على أن معبر رفح الحدودي بين مصر وقطاع غزة مفتوح للعمل ولم يتم إغلاقه في أي مرحلة منذ بدء الأزمة الراهنة، إلا أن تعرض مرافقه الأساسية على الجانب الفلسطيني للتدمير نتيجة القصف الإسرائيلي المتكرر يحول دون انتظام عمله بشكل طبيعى، وطالبت مصر إسرائيل بتجنب استهداف الجانب الفلسطيني من المعبر كي تنجح جهود الترميم والإصلاح بشكل يؤهله للعمل كمعبر وشريان للحياة لدعم الأشقاء الفلسطينيين في القطاع”.

نحن نقدم لكم تفاصيل الهلال الأحمر المصرى يستقبل طائرات مساعدة أردنية لإيصالها إلى قطاع غزة، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى