شكري يستقبل وزيرة خارجية فرنسا في مقر الوزارة.. ومؤتمر صحفى بعد قليل

شكري يستقبل وزيرة خارجية فرنسا في مقر الوزارة.. ومؤتمر صحفى بعد قليل

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر شكري يستقبل وزيرة خارجية فرنسا في مقر الوزارة.. ومؤتمر صحفى بعد قليل، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

استقبل وزير الخارجية سامح شكري، الاثنين، في مقر الوزارة بماسبيرو وزيرة خارجية فرنسا كاترين كولونا، لإجراء مباحثات حول تطورات الأوضاع الراهنة في منطقة الشرق الأوسط، ويعقب المباحثات مؤتمر صحفى مشترك.

كان السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، قد صرح بأن سامح شكري وزير الخارجية تلقى اتصالاً هاتفياً، أمس، من حسين الشيخ أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

وذكر المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية، أن الوزير شكري حرص خلال الاتصال على الاستماع من أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير عن كافة التقييمات الميدانية والأمنية للأوضاع في قطاع غزة ومحيطه، خاصة ما يتعلق بتدهور الأوضاع الإنسانية وما يتعرض له أبناء الشعب الفلسطيني بالقطاع من ظروف قاسية تحت القصف المتواصل والحصار والدعوات لإخلاء منازلهم والبقاء دون مأوى ملائم.

وأضاف السفير أبو زيد، أن وزير الخارجية أكد على مواصلة مصر لبذل كافة الجهود لوضع حد للتصعيد الجاري وحقن دماء المدنيين الأبرياء، منوهاً لاستمرار المشاورات المصرية مع الأطراف الإقليمية والدولية المؤثرة لوقف القصف الإسرائيلي وتوفير النفاذ الآمن والعاجل للمساعدات الإنسانية للفلسطينيين في القطاع، وكذلك الرفض القاطع لأية محاولات ترمي لتصفية القضية الفلسطينية على أساس دعوات النزوح أو سياسات التهجير، حيث جدَّد الوزير شكري التأكيد على موقف مصر الثابت والداعي إلى التعامل مع جذور الأزمة الراهنة من خلال العمل على استئناف عملية السلام، وصولاً إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

شكري يستقبل وزيرة خارجية فرنسا (1)
 

شكري يستقبل وزيرة خارجية فرنسا (2)
 

نحن نقدم لكم تفاصيل شكري يستقبل وزيرة خارجية فرنسا في مقر الوزارة.. ومؤتمر صحفى بعد قليل، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى