صحفى أمريكى يفضح مزاعم الاحتلال بشأن قصف مستشفى المعمدانى

صحفى أمريكى يفضح مزاعم الاحتلال بشأن قصف مستشفى المعمدانى

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر صحفى أمريكى يفضح مزاعم الاحتلال بشأن قصف مستشفى المعمدانى، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

اضطر سفير إسرائيل لدى واشنطن إلى حذف فيديو من حسابه الرسمى على منصة إكس “تويتر” سابقا، والذى زعم أن الصاروخ الذى أسقط على مستشفى المعمدانى فى غزة، وأسفر عن استشهاد مئات الفلسطينيين، تم إطلاقه من داخل القطاع، وذلك بعد أن تبين أنه فيديو غير حقيقى.

وقالت مجلة نيوزويك إن حسابيين رسميين إسرائيليين على المنصة نشرا وحذفا لاحقا فيديو يظهر تفجير مستشفى المعمدانى، والذى قالت إنه يزيد من الغموض المحيط بالمجزرة.

وكتب سفير الدولة العبرية لدى واشنطن مايكل هيرتزوج على حسابه يقول “لكل هؤلاء الذين سارعوا إلى إدانة إسرائيل قبل رؤية أى دليل: استخبارات الجيش الإسرائيلى من مصادر عديدة أشارت بشكل واضح إلى أن الجهاد الإسلامي مسئول عن الإطلاق الفاشل للصاروخ الذى ضرب فى المستشفى فى غزة”. ونشر المزاعم نفسها حساب دولة إسرائيل الرسمي على “إكس”.

إلا أن الفيديو تم حذفه لاحقا من الحسابين بعد أن شكك صحفى التحقيقات المرئية بنيويورك تايمز إريك تولر فى دقة الفيديو بسبب التوقيت الخاص به.

ووفقا لرسالة نشرها تولر على “إكس” فإن التوقيت المصاحب للفيديو الذت شاركته الحسابات الإسرائيلية تم تسجيله قبل 40 دقيقة على الأقل من حدوث الانفجار.

وأوضح أريك أن ضرب المستشفى كان فى تمام السابعة و20 دقيقة بالتوقيت المحلى، بينما الفيديو المنشور للانفجار كان الساعة الثامنة.

ورغم أن المنشورات عن انفجار المستشفى ظلت كما هي على الحسابين الإسرائيليين، إلا أن الفيديو نفسه تم حذفه لاحقا.

نحن نقدم لكم تفاصيل صحفى أمريكى يفضح مزاعم الاحتلال بشأن قصف مستشفى المعمدانى، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى