مجزرة إسرائيلية بشعة ضد المدنيين الفلسطينيين شمال قطاع غزة

مجزرة إسرائيلية بشعة ضد المدنيين الفلسطينيين شمال قطاع غزة

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر مجزرة إسرائيلية بشعة ضد المدنيين الفلسطينيين شمال قطاع غزة، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

أكدت مصادر صحفية فلسطينية، اليوم الثلاثاء، ارتكاب جيش الاحتلال الإسرائيلي لمجازر جماعية في عدد من المناطق شمال قطاع غزة، وتحاول المستشفيات الفلسطينية التعامل مع الحالات المصابة بتقديم الإسعافات اللازمة لها.

وقصف جيش الاحتلال الاسرائيلي بالطائرات والمدفعية مربع سكاني بشكل كامل شمالي القطاع، ما ادى لاستشهاد عدد كبير من المواطنين وسقوط عدد من الجرحى.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتمدت في وقت سابق مشروع قرار عربى بشأن وقف العنف فى قطاع غزة، حيث دعا القرار إلى “هدنة إنسانية فورية ودائمة ومستدامة تفضى إلى وقف الأعمال العدائية”، وطالب جميع الأطراف بالامتثال الفورى والكامل لالتزاماتها بموجب القانون الدولى، وتمكين وتسهيل الوصول الإنسانى للإمدادات والخدمات الأساسية إلى جميع المدنيين المحتاجين في قطاع غزة.

وشدد القرار على رفض “أية محاولات للترحيل القسري للسكان المدنيين الفلسطينيين”. ودعا إلى إلغاء الأمر الذي أصدرته إسرائيل للمدنيين الفلسطينيين وموظفي الأمم المتحدة، فضلا عن العاملين في المجال الإنساني والطبي، بإخلاء جميع المناطق الواقعة إلى الشمال من وادي غزة والانتقال إلى جنوب القطاع.

ومنذ اندلاع الحرب السابعة التي تخوضها قوات الاحتلال ضد أهالي قطاع غزة ، تعمدت إسرائيل استهداف المدنيين بشكل مكثف على مدار أكثر من 3 أسابيع، وهو ما كان محل الكثير من الإدانات الدولية ، حيث رصدت منظمة إنقاذ الطفولة البريطانية في تقرير لها قبل يومين احصائيات عن ضحايا العدوان الإسرائيلي كشفت أن عدد الأطفال الفلسطينيين الذين استشهدوا خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، تجاوز رسميًا عدد الأطفال الذين ماتوا فى كافة مناطق النزاع حول العالم منذ 2019.

نحن نقدم لكم تفاصيل مجزرة إسرائيلية بشعة ضد المدنيين الفلسطينيين شمال قطاع غزة، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى