مصر

استشهاد مراسل وكالة “وفا” و42 من عائلته فى استهداف منزله بقطاع غزة

استشهاد مراسل وكالة “وفا” و42 من عائلته فى استهداف منزله بقطاع غزة

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر استشهاد مراسل وكالة “وفا” و42 من عائلته فى استهداف منزله بقطاع غزة، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

استُشهد، اليوم الثلاثاء، مُراسل وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية “وفا” في قطاع غزة محمد أبو حصيرة، جراء قصف إسرائيلي استهدف منزله في مدينة غزة. 

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية أن القصف الإسرائيلي استهدف منزل الشهيد والكائن قرب ميناء الصيادين غرب مدينة غزة، ما أدى إلى استشهاده هو و42 من عائلته، من بينهم أبناؤه، وإخوانه. 

وأضافت الوكالة أن صحفيها محمد حمودة، أصيب هو الآخر في قصف استهدف منزله قبل أيام، وأصيب فيه عدد من أفراد عائلته، بينهم زوجته التي فقدت عينها اليسرى، وابنه البكر الذي بُترت ساقه. 

بدوره، نعى الإعلام الرسمي الفلسطيني، الشهيد محمد أبو حصيرة، واعتبر، في بيان صحفي، أن استهداف الصحفيين وعائلاتهم، جزء من حرب إبادة تشنها دولة الاحتلال على قطاع غزة.

وأكد البيان أن الإعلام الرسمي والعاملين فيه، حالُهم حالُ كلِ أبناء الشعب الفلسطيني في القطاع المنكوب، الذين يتعرضون هم وعائلاتهم وبيوتهم لقصف بطيران الاحتلال الإسرائيلي. 

وباستشهاد الصحفي أبو حصيرة، ترتفع حصيلة الشهداء الصحفيين في الإعلام الرسمي الفلسطيني إلى خمسة

 

نحن نقدم لكم تفاصيل استشهاد مراسل وكالة “وفا” و42 من عائلته فى استهداف منزله بقطاع غزة، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى