المستشار محمود فوزى: موافقة الرئيس على مخرجات الحوار الوطنى كانت شيكًا على بياض

المستشار محمود فوزى: موافقة الرئيس على مخرجات الحوار الوطنى كانت شيكًا على بياض

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر المستشار محمود فوزى: موافقة الرئيس على مخرجات الحوار الوطنى كانت شيكًا على بياض، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

قال المستشار محمود فوزى رئيس الحملة الانتخابية للمرشح الرئاسى عبد الفتاح السيسى، إن دعوة الرئيس السيسي للحوار الوطنى كان في إفطار الأسرة المصرية إبريل 2022، وكان التأخير بسبب فقه الأولويات.

 

وأوضح خلال لقائه ببرنامج “كل يوم”،  عبر قناة “on”، مع الإعلامي خالد أبو بكر، كيف يمكن أن تبني حياة سياسية وأنت في حالة مكافحة إرهاب ومؤسسات ضعيفة تحتاج لبناء، وكنت تحتاج لدستور جديد وتنتخب برلمان جديد وتقوي مؤسساتك وتعيد تأهيلها وبنية اقتصادية مهمة وبنية أساسية وتعيد ثقة الناس في الدولة؟، مؤكدا أن السياسة في هذه الأجواء تضر ولا تنفع.

 

وذكر أن هذه التجاذبات الكبيرة أخرت خطوة الحوار، لأنه وقتها سيكون حوار خلاف، بينما عندما استقرت الدولة وبنيت المؤسسات وتم القضاء على الإرهاب وإنجاز البنية الأساسية الكبيرة في بنائنا الاقتصادي، أصبح الإصلاح السياسي واجبا.

 

وأشار المستشار محمود فوزى، إلى أن الحوار الوطني حينما دُعى إليه لم تكن الدولة المصرية أو الإقليم في هذا الشكل، وكان حوارا تشاركيا لوضع خطة المستقبل للجمهورية الجديدة 

 

ولفت إلى أنه مع تطور الأحداث زادت أهمية الحوار الوطنى، وكانت هذه عبقرية الدعوة، مشيرا إلى أن موافقة الرئيس على مخرجات الحوار الوطنى كانت “شيك على بياض”، وذلك قبل خروج المخرجات، حيث قال الرئيس: “ما ستتوافقون عليه سأوافق فورا متى كان في حدود صلاحياتي”، حيث الأولويات هي التي حتمت أن يأتي الحوار والوطني والسياسي في هذا التوقيت.

 

نحن نقدم لكم تفاصيل المستشار محمود فوزى: موافقة الرئيس على مخرجات الحوار الوطنى كانت شيكًا على بياض، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل اليوم السابع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى