وزير الإسكان يوجه بالمشاركة في الفعاليات المعنية بتصنيع مكونات مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي

دكتور. وأشار عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إلى ضرورة تواجد مسؤولي الوزارة للمشاركة في الفعاليات والمؤتمرات والمعارض المتعلقة بإنتاج مكونات مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي وكذلك محطات تحلية المياه في مصر. بهدف نقل المعرفة وتبادل الخبرات.

حدث هذا بينما كان د. عاصم الجزار متابعة سلسلة المعارض المتخصصة في إنتاج مكونات مشاريع مياه الشرب والصرف الصحي مؤكدا دعم الوزارة لشركات القطاع الخاص ضمن المتطلبات في تنفيذ مشاريعها. وكذلك لتواجدها في السوق المصري.

وفي هذا السياق قال د. سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان وشئون البنية التحتية معرض واتريكس 2024 في نسخته الثامنة برعاية وزارة الإسكان ومشاركة أكثر من 400 شركة محلية وعالمية من أكبر العلامات التجارية لتقنية تحلية المياه. وبمشاركة دولية غير مسبوقة من دول العالم، ممثلة بشركات متخصصة من: إيطاليا – أمريكا – تركيا – إسبانيا – النمسا – روسيا – النرويج – المجر – الهند – الصين – كوريا.

دكتور. محمد حسن رئيس هيئة تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، والمهندس أحمد عبد القادر رئيس الجهاز التنفيذي لمياه الشرب والصرف الصحي، والمهندس أشرف فتحي مساعد نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وممثلين عن افتتاح كما حضر المعرض وحدة إدارة المشروعات بالوزارة اللواء عصام جلال ورئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للمقاولات السفير محمد صفوت ونائب وزير الخارجية د. نوران أشرف مستشار وزير الموارد المائية والري لشئون تحلية ومعالجة المياه، ود. يسري الشرقاوي رئيس جمعية المصريين الأفارقة.

دكتور. وبدأ سيد إسماعيل كلمة الافتتاح بالإشارة إلى نجاح المعرض في الاستمرار في إقامته، مؤكدا أن إقامة مثل هذه المنتديات في مصر يؤكد القدرة على التعاون وتجاوز كافة التحديات.

دكتور. وأشار سيد إسماعيل إلى التغيير النوعي الشامل الذي شهده قطاع المرافق والإنجازات والخطط المستقبلية، حيث تم تحسين خدمات مياه الشرب والصرف الصحي من خلال زيادة معدلات الإمداد والجودة لجميع أنحاء الجمهورية، مع التركيز على المناطق المحرومة والتوسعات العمرانية الجديدة.

وأكد نائب وزير الإسكان أن الوزارة تعمل جاهدة على استثمار العنصر البشري والكوادر الشبابية، كما يتم تعزيز مهارات العاملين في مقدمي الخدمات كما يتم تنفيذ برامج تطوير شركات مياه الشرب والصرف الصحي والمدن الجديدة هذه. وتشمل زيادة الكفاءة التشغيلية وتحسين جودة الخدمات المقدمة. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تحسين كفاءة المرافق القائمة لضمان إعادة الاستخدام الآمن للمياه المعالجة، وسيتم تنفيذ مشاريع معالجة مياه الصرف الزراعي لمعالجة مياه الصرف الزراعي وإعادة استخدامها في الزراعة.

دكتور. وأشار سيد إسماعيل إلى أن قطاع المرافق يهدف إلى تعزيز الأنظمة التشغيلية من خلال تنسيق الجهود، لافتا إلى أن التنسيق يتم بين جميع الوزارات والجهات التي تتعامل مع ملف المياه لضمان فعالية وكفاءة العمل، وهذا هو أحد الأسباب الرئيسية لذلك. إن نجاح القطاع في تحقيق أهدافه خلال العقد الماضي يعود إلى الدعم الكامل من القيادة السياسية، وتوجيهات مجلس الوزراء، والتعاون والتضامن بين كافة الوزارات والهيئات والمؤسسات المعنية والمهتمة بالمياه. القضية على المستوى الجمهوري.

وأكد نائب وزير الإسكان أن قطاع المرافق يؤمن بأهمية مشاركة القطاع الخاص في تحقيق أهدافه، من خلال تشجيع الاستثمارات في مجالات العمل المختلفة بالقطاع والتعاون مع شركات القطاع الخاص في التنفيذ والإدارة والتشغيل والتشغيل. للحفاظ على مشاريع تحلية المياه ومعالجة المياه والصرف الصحي.

دكتور. وتفقد السيد إسماعيل أجنحة الشركات المحلية والعالمية التي تقدم المعدات اللازمة لتنفيذ مشاريع مياه الشرب والصرف الصحي من الأنابيب والأجزاء الخاصة والمضخات والصمامات وأغطية غرف التفتيش والمناهل.

وقام نائب الوزير بزيارة أجنحة بعض الشركات التي تعمل على تطوير التقنيات الحديثة لتنقية ومعالجة مياه الشرب والصرف الصحي وأكد خلال الجولة التفقدية على دعم الوزارة الكامل للشركات في تذليل كافة المعوقات التي تواجه هذه الشركات في الحضور والوفاء. كما حث الشركات على اعتبار مصر وجهة تصدير رئيسية نظرا لمكانة مصر البارزة في أفريقيا والعالم العربي.

وأشار اللواء عصام جلال في كلمته إلى أن حجم المشاريع التي تم تنفيذها في العقد الماضي غير مسبوق، مؤكدا أن تضافر جهود جميع الجهات الفاعلة والمسؤولة في قطاع المياه هي أساس هذا النجاح، بالإضافة إلى ضرورة بذل المزيد من الجهود في مجال التصنيع المحلي وتشجيع الشركات والمصانع العاملة في هذا المجال على زيادة استثماراتها وتعزيز تواجدها في السوق المصري.

دكتور. وأشار نوران أشرف في كلمته، من بين أمور أخرى، إلى مدى جهود وزارة الموارد المائية والري لتعظيم الاستفادة من مصادر المياه غير التقليدية ومشاريع التحلية الزراعية التي تعمل عليها الوزارة حاليا مع شركات القطاع الخاص. زيادة حصة المياه المستخدمة في الزراعة، على أن يتم ذلك باستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة.

بدأ السفير محمد صفوت كلمته بالتأكيد على أهمية السياسة المائية ومدى جهود وزارة الخارجية لتعزيز التعاون بين كافة الدول الأفريقية لتعظيم الاستفادة من الموارد المائية المتاحة وفتح السوق المصرية أمام الدول الأفريقية وتشجيعها. الشركات المصرية تتواجد في السوق الإفريقية.

دكتور. وألقى يسري الشرقاوي كلمة أكد فيها دعم الجمعية الكامل لقضية المياه في مصر وأفريقيا، كما أكد على أهمية التعاون بين كافة الدول الأفريقية في قضية المياه، وأبرز ضرورة إشراك القطاع الخاص في تنفيذ هذه الاستراتيجيات وتبادل المعرفة والخبرات من الشركات المصرية لجميع الشركات في أفريقيا، فضلا عن الإشارة إلى برامج التعاون المختلفة بين الدول الأفريقية التي تروج لها الجمعية.

زر الذهاب إلى الأعلى