ختام فعاليات الهاكثون الثالث للحلول الذكية لتحديات الطاقة الجديدة والمُتجددة

انطلقت فعاليات هاكاثون الحلول الذكية الثالث لتحديات الطاقة الجديدة والمتجددة، الذي أطلقه معهد أبحاث الإلكترونيات ومدينة العلوم والتكنولوجيا لأبحاث وصناعة الإلكترونيات، تحت رعاية د. أيمن عاشور وزير الشؤون العليا استكمل التعليم والبحث العلمي وبالتعاون مع أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بحضور د. جينا الفقي القائم بأعمال رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، ود. شيرين عبد القادر محرم رئيس معهد بحوث الإلكترونيات ورئيس مجلس إدارة المدينة العلمية.

وحضر الهاكاثون، الذي استمر يومين في الفترة من 26 إلى 28 أبريل، العديد من الشباب الموهوبين من مختلف الجامعات المصرية الذين تنافسوا على تقديم حلول مبتكرة لتحديات الطاقة الجديدة والمتجددة بمقر المعهد بالنزهة الجديدة.

وفي كلمتها قالت د. أبرزت جينا الفقي، القائم بأعمال رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، دور أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، بالتعاون مع معهد بحوث الإلكترونيات، في رعاية الموهوبين لتحقيق رسالتها الواضحة المتمثلة في خلق بيئة مشجعة. للعلوم والتكنولوجيا وإنتاج وتوطين ونقل التكنولوجيا، والتي تشمل أولوياتها دعم الابتكار والريادة وتعميق المنتج المحلي، تشير إلى أن الأكاديمية تعمل منذ سنوات على تطوير التقنيات الجديدة والطاقة المتجددة، مما ساهم في تمتلك الأكاديمية الآن المعمل المصري الصيني للطاقة المتجددة والذي تم تأسيسه على أساس توقيع اتفاقية خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي للصين عام 2014 بهدف نقل وتوطين التكنولوجيا في مجال تصنيع الخلايا الشمسية. ووحدات لأول مرة في مصر والشرق الأوسط. ويعمل في المصنع عدد من شباب خريجي كليات العلوم والتكنولوجيا الذين تم تدريبهم من قبل الجانب الصيني لتلبية كافة متطلبات الأكاديمية من الألواح الشمسية للتحول إلى الطاقة النظيفة والمتجددة.

دكتور. وأوضحت شيرين عبد القادر محرم، أن عدد الفرق المشاركة في الهاكاثون بلغ نحو 80 فريقاً، من 40 جامعة ومركزاً بحثياً ومختلف الجهات المهتمة بمجال الطاقة الجديدة والمتجددة من رواد الأعمال والباحثين، وبلغ عدد المشاركين أكثر من 350 مشاركاً مشاركون.

وأشارت إلى أن الهاكاثون يهدف إلى تعزيز الابتكار وتطوير حلول تقنية مستدامة وفعالة في هذا المجال المهم، من أجل تحقيق حلول ذكية ومبتكرة للطاقة الجديدة والمتجددة تساهم في التنمية المستدامة في مصر.

وأضاف رئيس معهد بحوث الإلكترونيات أن الفرق المشاركة خضعت للتقييم من قبل أربع لجان تحكيم مكونة من خبراء في المجال، حيث أعلنت اللجنة العليا فوز الفريق الأول من جامعة الدلتا التكنولوجية بجائزة قدرها 50 ألف جنيه مصري والفريق الثاني. من كلية الهندسة جامعة عين شمس حصل على جائزة قدرها 30 ألف جنيه، وحصل الفريق الثالث من كلية الهندسة جامعة حلوان على جائزة قدرها 20 ألف جنيه، وحصل الفريق الرابع من كلية الهندسة من جامعة دمياط على جائزة بقيمة 20.000 جنيه مصري. ذهبت جائزة بقيمة 10000 جنيه مصري إلى الفريق الرابع. كما فازت مدينة البحث العلمي والتطبيقات التكنولوجية بالمركز الخامس وجهاز كمبيوتر محمول مقدم من رعاة الهاكاثون. وقد تم اختيار بعض المشاريع للدعم الفني من المعهد لتحويل النتائج إلى منتج قابل للتسويق.

دكتور. كما أكدت شيرين محرم أن المشاريع الفائزة حصلت على تقدير كبير من لجنة التحكيم التي ضمت نخبة من الخبراء والمتخصصين في مجال الطاقات الجديدة والمتجددة، كما تم تكريم جميع المشاركين في الهاكاثون بشهادات تقدير.

وعلى هامش الهاكاثون، تم تنظيم جلسات عمل وورش عمل تفاعلية وعروض تقديمية بهدف استكشاف أحدث التقنيات والابتكارات في العديد من المجالات، بما في ذلك: إنتاج الطاقة من المصادر المتجددة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وتخزين الطاقة والإدارة الفعالة بالإضافة إلى تطبيقات التحكم الذكي والذكاء الاصطناعي في قطاع الطاقة، والحلول المبتكرة في مجالات استهلاك الطاقة وتوفيرها وكذلك الطاقة الهيدروجينية الخضراء.

ومن الجدير بالذكر أن هاكاثون الحلول الذكية الثالث لتحديات الطاقة الجديدة والمتجددة يعد حدثًا مهمًا في جهود تعزيز استخدام الطاقة النظيفة في مصر، وقد أظهر هذا الحدث بوضوح الإمكانات الكبيرة للشباب المصري في مجال الابتكار والإبداع. ريادة الأعمال.

زر الذهاب إلى الأعلى