بحضور رئيسا وزراء البلدين.. مصر وبيلاروسيا يوقعان اتفاق تعزيز نظام التجارة المشتركة (MTPS)

دكتور. شهد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، ورومان جولوفشينكو رئيس وزراء جمهورية بيلاروسيا، ظهر اليوم الثلاثاء، مراسم توقيع اتفاقية بين مصر وبيلاروسيا لتعزيز التجارة المشتركة، وذلك بمقر الحكومة بنظام العاصمة الإدارية الجديدة.

وقع الاتفاقية كل من: الشحات الغتورى، رئيس مصلحة الجمارك بجمهورية مصر العربية، واليكسى بوجدانوف، وزير مكافحة الاحتكار وقواعد التجارة بجمهورية بيلاروسيا.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقية في إطار جهود التعاون والتنسيق المستمر بين مصلحة الجمارك المصرية ولجنة الجمارك الحكومية بجمهورية بيلاروسيا، وكذلك سعياً لحماية وتنمية المصالح الاقتصادية والجمركية للبلدين. وتحسين كفاءة الرقابة الجمركية على البضائع والمركبات المنقولة بين البلدين.

ونصت الاتفاقية على تنفيذ مشروع تجريبي لتبادل المعلومات حول حركة البضائع والمركبات بين البلدين لمدة 12 شهرا من تاريخ دخول الاتفاقية حيز التنفيذ.

كما نصت الاتفاقية على أن تعزيز النظام التجاري المشترك بين الطرفين يهدف إلى تبادل المعلومات حول الشحنات من الشركات التجارية المستفيدة من النظام، مع الالتزام بقواعد ومعايير وتوصيات الأمم المتحدة ومنظمة الجمارك العالمية والمنظمة الوطنية. للتوجه نحو تشريعات البلدين، مع الأخذ في الاعتبار الممارسات الدولية الجيدة المتعلقة بتبادل المعلومات.

وتندرج هذه الاتفاقية ضمن اتفاقية التعاون الجمركي والمساعدة الإدارية التي أبرمت بين الجانبين بتاريخ 19 فبراير 2020.

وعلى هامش التوقيع أشار الشحات الغتوري رئيس مصلحة الجمارك إلى أن الاتفاقية ستحقق العديد من النتائج الإيجابية للبلدين، حيث سيستفيد المشاركون في الأنشطة الاقتصادية الخاضعة لنظام الترويج التجاري المشترك من عدد من المزايا مثل: الأولوية في تنفيذ عمليات التخليص الجمركي (التخليص الجمركي وفقاً للتشريعات الوطنية لكلا الطرفين) وأكبر قدر ممكن من تسهيل الإجراءات الجمركية بما في ذلك تخصيص مسارات منفصلة للمركبات مما يقلل من الوقت المطلوب للتخليص الجمركي.

زر الذهاب إلى الأعلى