وزير التعليم: الهدف من المعارض الفنية تقديم منتجات شعارها «صنع في مدارس مصر»

دكتور. افتتح رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، يرافقه اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، المعرض السنوي وورش العمل لطلاب المدارس الفنية بالقاهرة بعنوان “ابتكر واصنع” والذي يتضمن: مشروعات وأعمال طلاب العام الدراسي 2024 بالمدرسة الفنية المتقدمة لتكنولوجيا الصيانة بمدينة نصر.

جاء ذلك بحضور المهندس إبراهيم صابر نائب محافظ المنطقة الشرقية، واللواء أحمد جودة رئيس بلدية شرق نصر، والأستاذ أيمن موسى وكيل أول ومدير المديرية، والأستاذة زينب عبد الفتاح نائب مدير المديرية. لشؤون الإدارات، د. خالد عبده مدير عام التعليم الفني، والأستاذ أحمد شعبان مدير عام الإدارة التعليمية بشرق مدينة نصر.

وتفقد الوزير والمحافظ عدداً من الورش الخاصة بالكمبيوتر، والمشروعات التجارية “الطباعة والنسيج والفخار والديكور”، والمشروع النهائي للهيئة العربية للتصنيع، وورش ترميم الآثار، وورشة أعمال الخرسانة، وورشة أعمال السباكة، ورشة تبييض، ورشة صياغة ومعادن، مخرطة، ورشة ترصيع الخشب، ورشة سيارات وورشة تدريب مزدوجة في تويوتا مصر.

كما تفقدوا عدداً من المعروضات من أقسام صناعة الأخشاب والإنتاج الزراعي وأقسام الكهرباء والإلكترونيات وأقسام التبريد والتكييف وأقسام النسيج وأقسام ريادة الأعمال وأقسام الديكور ومعادن الديكور والأقسام الميكانيكية وأقسام الملابس ومدارس إدارة الفنادق وقسم الديكور. المعارض التعليمية الخاصة بالأقسام.

وناقش الوزير مع الطلاب مشاريعهم وكيفية الاستفادة منها. واستخدم طلاب وطالبات المدارس المشاركة أدوات الذكاء الاصطناعي في مشاريعهم، منها “نقاط ضعف الذكاء الاصطناعي باستخدام برنامج Chat-GPT” و”فتيات السلام التجاريات”. قدمت مدرسة الإدارة التعليمية بالساحل مشروع تصميم برنامج “أمن المعلومات مع After Effects”.

وأشاد الوزير بجهود الطلاب المشاركين في المعرض، مشيراً إلى أن مدارس التعليم الفني من أهم وسائل دعم الاقتصاد. وأكد أن هذه المدارس قادرة على التطوير المستمر وتقديم منتجات عالية الجودة بأيدي الطلاب، كما أكد أن الوزارة تعمل بشكل مستمر على تطوير منظومة التعليم الفني وتحسين صورته الذهنية مما يسهم في تشجيع الشباب على ذلك. ليصبحوا رواد أعمال ويقيموا المشاريع، لتوعيتهم بفرص التعليم والتدريب والعمل ونزودهم بالمقومات الأساسية للاستثمار في جميع المجالات الصناعية والزراعية والتكنولوجية.

ووجه الوزير بتسويق منتجات الطلاب بطريقة خاصة وأن الهدف من هذه المعارض هو عرض المنتجات التي يصنعها الطلاب تحت شعار “صنع في مدارس مصر”.

ومن جانبه أكد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، استعداد القيادة السياسية للاهتمام بالتدريب الفني باعتباره أحد أهم سبل تحقيق خطط وبرامج التنمية الشاملة في إطار رؤية مصر 2030، مما دفع الدولة المصرية إلى انتهاج استراتيجية وطنية لإرساء أسس نظام تعليم فني غير قياسي يقوم على توفير بيئة مناهج مدرسية تطبيقية تحاكي سوق العمل في مختلف التخصصات على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي وزيادة أداء الكوادر البشرية وجاهزيتها فنياً وتقنياً وتكنولوجياً بما يتوافق مع التطورات المتلاحقة في مختلف المجالات، وكذلك من خلال تعزيز ثقافة الابتكار وريادة الأعمال، فضلاً عن تحسين مهارات القائمين على العملية التعليمية بما يتوافق مع المعايير الدولية.

الجدير بالذكر أن عدد المدارس المشاركة في المعرض هو 38 مدرسة تجارية في 18 تخصص تجاري و7 مدارس إدارة فندقية في 3 تخصصات و5 مدارس تجارية في 3 تخصصات و3 مدارس زراعية في 3 تخصصات و2 مدارس تكنولوجيا تطبيقية و3 مدارس تجارية في 3 تخصصات. المدارس المزدوجة.. .

زر الذهاب إلى الأعلى