وزير الأوقاف يشكر الرئيس السيسي على عنايته وإكرامه للقرآن وحفظته

وزير المؤسسات د. صرح الدكتور محمد مختار جمعة، أن مصر كانت وستظل دائما أرض القرآن الكريم، ووجه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي على اهتمامه وتكريمه للقرآن الكريم وحفظته وأهله.

وأضاف وزير الأوقاف، في كلمته بالمؤتمر التحضيري للإعلان عن تفاصيل المؤتمر الأول لتأهيل الداعية ودورها في تحقيق السمعة والمجتمع اليوم بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، أن دولة التلاوة المصرية يستعيد مكانته عصراً ذهبياً ويضيف عصراً ذهبياً آخر، مشيراً إلى أن الدولة المصرية لديها منصات إعلامية خاصة بها تخدم القرآن الكريم، مشيراً إلى أن هناك تعاوناً كبيراً بين وزارة الأوقاف والإذاعة المصرية لخدمة كتاب الله عز وجل.

وقال إن مؤتمر تدريب الداعية ودورها في مجال الدعوة وخدمة المجتمع الذي ستعقده المؤسسات الأحد المقبل يعد المؤتمر الأول من نوعه على المستوى الوطني والعربي والإسلامي والدولي، لافتاً إلى أن وأن هذا هو نفس حالنا، ونحن فخورون بالقراء الكبار الذين أصبحوا مشهورين في جميع أنحاء العالم، وخاصة في شهر رمضان الأخير، ونفتخر أيضًا بإنجاز الداعيةات اللاتي تفوقن دراسيًا، متميزة دينيا وثقافيا.

وأضاف وزير الأوقاف أن المؤتمر يأتي في إطار اهتمام المؤسسات المصرية بدور المرأة ودعمها وتمكينها في مجال الدعوة وخدمة المجتمع، مشيراً إلى أنه سيتم تجنيد القراء الشباب على وجه الخصوص الأسبوع المقبل على القرآن الكريم. الإذاعة بفتح الباب لاختبار الأصوات الجديدة في ضوء معايير وضوابط إذاعة القرآن الكريم وقراراتها الجادة.

وأشار إلى أنه يتم فتح آفاق جديدة للتعاون مع إذاعة القرآن الكريم من خلال الداعيات، وشكر إذاعة القرآن الكريم على اهتمامها بأهل القرآن الكريم، وأشار إلى دور الوزارة في رعاية بيوت الله عز وجل.

مشيراً إلى أن تطوير 11964 مسجداً بتكلفة 18 مليار و269 مليون روبية يعد دعماً لدين الله ويساعد على زيادة شعائر الدين وزيادة عدد زوار بيوت الله. وأشار إلى أن عدد الواعظات ارتفع، إذ بلغ عدد الواعظات المعتمدات لدى وزارة الأوقاف 639 واعظة، في حين بلغ عدد الواعظات المعينات 52. وفي المجمل هناك 691 واعظات وهناك عدد إضافي في الاعتماد ليصل العدد إلى 700 واعظات.

وفيما يتعلق بتكريم المرأة، قال إن إجمالي عدد النساء المكرمات على مدار نحو 130 عاما كان امرأتين فقط وعدد النساء المكرمات في 10 سنوات فقط 6 سيدات، وسام العلوم والفنون، ولكن ل تم تكريم واعظات لأول مرة في تاريخ الدولة المصرية، حيث حصلت واعظتان على وسام العلوم والفنون. وهذا جزء من تمكين المرأة في جميع المجالات.

وأوضح وزير الأوقاف أنه يتم في وزارة الأوقاف حشد قوى قوية من العلماء والشباب لتجديد الدماء في كافة المجالات خاصة في مجال الدعوة من خلال زيارة المدن والساحات ومراكز الشباب والأندية للتفاعل مع الشباب. والمقيمين للتعامل مع المحافظات.

زر الذهاب إلى الأعلى