مصر للطيران تطور من أسطولها البري وتضم 37 معدة جديدة للخدمة الأرضية

وأوضح المهندس يحيى زكريا، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران، أن الشركة تعمل بشكل مستمر على تطوير الأسطول الجوي والبري من أجل زيادة كفاءة بيئة العمل وتقديم أفضل خدمة للمسافرين هو التحسين المستمر للخدمات المقدمة، للحفاظ على مكانة الشركة الرائدة ومواصلة الرحلة وتقديم الخدمات التي توفر الوقت والجهد مع الحفاظ على أعلى معايير الدقة والجودة الشاملة.

جاء ذلك في إطار خطة شركة الطيران الوطنية مصر للطيران لتطوير وتحديث كافة الخدمات المقدمة للعملاء وطموحها لتنفيذ سياسات الدولة المصرية لتحقيق طفرة تنموية شاملة في مختلف المجالات.

الأسطول البري لمصر للطيران
الأسطول البري لمصر للطيران

وفي هذا الصدد، أضاف المهندس إبراهيم فوزي، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للخدمات الأرضية، أنه في إطار خطة التطوير التي تنتهجها الشركة لتطوير وتحديث وزيادة كفاءة جميع الأجهزة والمعدات المستخدمة، تمتلك الشركة 37 نوعًا مختلفًا من المركبات والتي تنقسم على النحو التالي: 21 جرارًا لحقائب السفر و6 قطع معدات للطائرات، و4 أجهزة “بوش باك” لنقل الطائرات، و6 حافلات لنقل الركاب داخل المطار، وسيتم الانتهاء من المعدات الجديدة تدريجيًا.

الأسطول البري لمصر للطيران
الأسطول البري لمصر للطيران

وأكد فوزي أننا حرصنا على استكمال المعدات الجديدة لتتوافق مع أعلى معايير السلامة والجودة العالمية وتكون ذات مواصفات صديقة للبيئة، وهو ما جاء في إطار خطة الإحلال والتطوير التي نفذتها شركة الخدمات الأرضية خلال العام المستهدف. هو استبدال بعض المعدات القديمة بمعدات جديدة لمواكبة مستويات أداء شركات الطيران العالمية في مجال المناولة والخدمات الأرضية.

زر الذهاب إلى الأعلى