وزير الخارجية يؤكد حرص مصر على دعم المجلس الرئاسي الليبي

صرح السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي ومدير إدارة الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية، أن وزير الخارجية سامح شكري عقد اجتماعاً ثنائياً مع موسى الكوني، نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي، على هامش المؤتمر فعاليات قمة منظمة التعاون الإسلامي التي تعقد حاليا في غامبيا.

وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية أن الوزير شكري أكد استعداد مصر لدعم المجلس الرئاسي الليبي والحفاظ على وحدته وتماسكه في إطار العلاقات التاريخية الموسعة بين البلدين الشقيقين. كما جدد وزير الخارجية موقف مصر الثابت الداعم للحل الليبي الليبي، مشيراً إلى جهود القاهرة المتواصلة لتقريب المواقف بين الأشقاء الليبيين، فضلاً عن دعمها لدور المؤسسات والحوار الذي يستضيفه العرب. ولايات الرابطة بين المستشار عقيلة صالح ورئيس مجلس الدولة محمد تكالا ورئيس مجلس الوزراء. ويسعى المجلس الرئاسي “محمد المنفي” إلى الاتفاق على إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في وقت واحد بإشراف حكومة موحدة.

وأضاف السفير أبو زيد أن اللقاء تناول أيضا ضرورة مواصلة السعي الحثيث لحل الميليشيات وانسحاب كافة القوات الأجنبية والمرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا خلال فترة زمنية محددة تنفيذا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة. طرق باريس وبرلين. كما اتفق الطرفان خلال اللقاء على مواصلة التنسيق المشترك وتبادل الزيارات رفيعة المستوى من الجانبين في إطار الجهود الثنائية لتحقيق الاستقرار المستدام المنشود في ليبيا.

من جانبه أكد الكوني على عمق الجذور والروابط القوية التي تجمع بين مصر وليبيا، وأشاد بالجهود المصرية البناءة التي تدعم استقرار ليبيا، وأشاد بالدور الحاسم الذي تلعبه القاهرة في حل الأزمة الليبية، وهو ما يعكس رغبة مصر في ذلك. لدعم الجانب الليبي بكل الطرق.

زر الذهاب إلى الأعلى