وزير التعليم العالي: تحديث النظام الإلكتروني لترقية أعضاء هيئة التدريس وزيادة قوائم المُحكمين

دكتور. أكد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي اهتمام الوزارة والجامعات والمؤسسات التعليمية والبحثية المختلفة باستخدام التكنولوجيا في أنظمة عملها من أجل تحسين جودة العمل فيها وتحقيق أفضل النتائج الممكنة ضمن الإطار تنفيذ خطة الوزارة للتحول الرقمي، مع تسليط الضوء على الدعم الحكومي للتحول في جميع القطاعات، بما في ذلك التعليم، كأحد المحاور الأساسية لاستراتيجية مصر 2030.

وفي هذا السياق قال د. وأشار مصطفى رفعت أمين المجلس الأعلى للجامعة، إلى زيادة قائمة المحكمين لترقية أعضاء هيئة التدريس إلى 5967 عضوا بدلا من 4738 بزيادة 1229 عضوا بنسبة زيادة 25%. في القائمة الحالية ويلاحظ أنه في مارس 2024 تم إجراء تحديثات على النظام الإلكتروني لترقية أعضاء هيئة التدريس من خلال ربط النظام بالنظام الإلكتروني لاستخراج تقارير معامل التأثير والتحقق من الاستشهادات، حيث يتم نفس بيانات التسجيل (الرقم القومي والوصول إلى النظامين، البيانات الشخصية للمتقدم في نظام عامل التأثير وكذلك بيانات البحث ومرفقاتها في نظام عامل التأثير يتم نقلها تلقائياً إلى نظام الترقية.

دكتور. وأضاف مصطفى أن النظام الإلكتروني الجديد يعمل على تفعيل عمل الحكام من خلال إضافة قوائم الحكام لنظام الترقية حسب التوزيع في كل لجنة علمية والسماح للمقرر باختيار الحكام وتقديم تقرير عن كافة الحكام من مختلف الهيئات المسؤولة أمام اللجان. بالإضافة إلى حسابات أعضاء اللجنة في حالة طلب التحكيم بناء على موافقتهم، وإرسال رسائل البريد الإلكتروني لإعلامهم وإخطارهم برابط موقع التحكيم الجديد واسم المستخدم وكلمة المرور وتقوم إدارة نظم المعلومات بأمانة المجلس بتوفير المحكمين الجدد مع الدعم الفني المستمر لتسهيل مهمتهم وإنجازها على أكمل وجه. كما سيتم إضافة حسابات جديدة للحكام الجدد وإدراجها في النظام وإرسالها عبر البريد الإلكتروني.

وأوضح أمين المجلس الأعلى للجامعات أن التحديث الجديد سيستفيد منه المتقدمون للترقية ومقررو اللجان العلمية والمحكمون وأمانة المجلس الأعلى للجامعات.

وسيستفيد المتقدمون للترقية من التحديث لأنه يساعد على تخفيف عبء التسجيل، وتحميل الملفات على النظامين، ومراجعة تقارير معامل التأثير، ومراجعة الاستشهادات قبل تقديمها إلى اللجنة العلمية، وما يتبع ذلك من إمكانية استبدال البحث أو الإبداع، وتوفير المال. الحذف والإضافة قبل التقديم الرسمي على اللجان وتوفير الوقت من خلال تفعيل الدفع الإلكتروني في نظام النقل بدلاً من الإيداع النقدي في البنك وتفعيل رفع الملفات إلكترونياً إلى اللجنة العلمية والمحكمين تمهيداً لتقليل عدد الأوراق الورقية المكلفة مالياً الملفات من 5 ملفات إلى ملف واحد يحتوي على المستندات الأصلية المعتمدة وتقليل مدة دورة العمل من عدة أشهر إلى شهر واحد كحد أقصى.

كما يستفيد مقررو اللجان العلمية من هذا التحديث حيث يستقبلون جميع الملفات وتقارير المكتبة الرقمية إلكترونيا في نظام واحد، ويوزعون الإنتاج العلمي إلكترونيا على المراجعين، ويوفرون الجهد والمال بإرسال الملفات إلكترونيا، ويستقبلون التقارير الفردية من المراجعين إلكترونيا، والتمكن من كتابة المراجعات مباشرة في نموذج مراجعة مقدم الطلب في النظام بدلاً من إعادة إدخالها، بالإضافة إلى تقليل نسبة الأخطاء، وضمان الدفع عن طريق التحقق من إيصالات الدفع الإلكترونية مباشرة من النظام، وتوفير مساحات التخزين اللازمة للملفات في جميع أنحاء مدة الجلسة والدورات السابقة، وإتاحة إمكانية الأرشفة الإلكترونية طوال فترة العمل وتسهيل أعمال التسليم والاستلام بين الدورتين.

ويستفيد المحكمون من التحديث الجديد من خلال استقبال كافة ملفات الأبحاث المطلوبة للتحكيم إلكترونيا في واجهة واحدة، وإنشاء نموذج موحد للتقارير الفردية لجميع اللجان تلقائيا بعد الانتهاء من التحكيم وإرسالها للمقرر، مع إمكانية اختيار تسجيل التحكيم جزئياً أو كاملاً وإرساله للمحرر عند الانتهاء بعد التأكد من أن المتقدم غير مرتبط بالدرجة الرابعة، ويتم أرشفة التقارير مع إمكانية طباعتها طوال فترة التحكيم مما يوفر الوقت والمال التقارير ويتم أيضًا إخطار مقرري اللجنة بطلبات التحكيم عبر البريد الإلكتروني، بدلاً من تواصل المقررين عبر الهاتف.

ويساعد النظام الجديد أمانة المجلس الأعلى للجامعة على إدارة دورة عمل لجان الترقية بشكل شامل، والأرشفة الإلكترونية الكاملة لجميع التقارير الفردية والجماعية للمتقدمين، وتوفير الوقت والجهد لجميع فرق العمل، وتسريع دورة الترقية للمتقدمين. المتقدمين وتفعيل الدفع الإلكتروني في كافة الأنظمة الإلكترونية لتوفير الوقت والجهد في الوحدات المحاسبية. التحقق من إيصالات الدفع وكذلك الطلبات الورقية لإعداد التعويضات المالية لأعضاء اللجان العلمية والمحكمين من خلال استخراج التقارير مباشرة من النظام.

زر الذهاب إلى الأعلى