مصر وأمريكا تبحثان الجهود الدبلوماسية لمنع انتشار الصراع في غزة

وفي خبر عاجل، ذكرت قناة القاهرة الإخبارية أن وزارة الخارجية الأمريكية قالت إن أنتوني بلينكن كان يناقش الجهود الدبلوماسية لمنع انتشار الصراع في غزة مع نظيره المصري سامح شكري.

وبحسب تقارير إعلامية، أبلغ بلينكن وزير الخارجية المصري أيضا أن الولايات المتحدة لا تدعم العملية الإسرائيلية الكبرى في مدينة رفح الفلسطينية والترحيل القسري لسكان غزة.

وتواصل قوات الاحتلال شن مئات الغارات والقصف المدفعي وارتكاب الجرائم في مختلف أنحاء قطاع غزة، وترتكب مجازر دامية بحق المدنيين وترتكب جرائم مروعة في مناطق مهاجمتها، في حين أن الوضع الإنساني الناتج عن الحصار كارثي وتهجير أكثر من 100 مواطن. 90% من السكان.

دمرت طائرات الاحتلال الإسرائيلي مناطق سكنية بالكامل في قطاع غزة، وذلك في إطار سياسة التدمير الشاملة التي ينتهجها الاحتلال في إطار عدوانه المستمر على قطاع غزة.

ولم يتم حتى الآن انتشال آلاف الشهداء والجرحى من تحت الأنقاض مع استمرار القصف والظروف على الأرض قاسية للغاية في ظل الحصار القمعي على غزة والقيود الصارمة على استيراد الوقود والمساعدات التي تشتد الحاجة إليها للتخفيف من الظروف الإنسانية الكارثية.

زر الذهاب إلى الأعلى