هاني سويلم: مصر تمتلك تراث طويل فيما يتعلق بالري

دكتور. استقبل هاني سويلم، وزير الموارد المائية والري، نوريا سانز، المدير الإقليمي لمكتب اليونسكو بالقاهرة.

وفي بداية اللقاء تحدث د. وأعرب سويلم سانز عن سعادته بزيارتهم لمقر وزارة الموارد المائية والري بالعاصمة الإدارية الجديدة الموقع المقترح لإنشاء متحف الري بمقر الوزارة.

دكتور. وأشار سويلم إلى أن مصر لديها تقليد طويل عندما يتعلق الأمر بالري، حيث كانت الحضارة المصرية القديمة القائمة على ضفاف النيل رائدة في تطوير تقنيات الري التي تعد من الأقدم في التاريخ بالنسبة لليونسكو لحماية التراث العالمي للري في مصر بدعم من وزارة الموارد المائية والري في إنشاء متحف الري ضمن برنامج “المتحف المائي” التابع لمنظمة اليونسكو للحفاظ على تراث الوزارة وتوثيق الحضارة المصرية القديمة والحديثة في الإدارة الجيدة للمياه لدعم ومساندة الوزارة في الحفاظ على مرافق الري ذات الطابع التاريخي كأحد محاور التعاون مع اليونسكو ودعم الوزارة في ترميم الوثائق التاريخية الهامة (كتب وخرائط وتقارير وصور فوتوغرافية) ونظراً لقدرات اليونسكو الممتازة في هذا المجال والمشاركة في إنتاج فيلم وثائقي عن تاريخ الري في مصر وكذلك استخدام برنامج “ذاكرة العالم” التابع لمنظمة اليونسكو لتوثيق مواقع الري الأثرية وعرض التراث الثقافي للري في مصر.

وأشاد بالقرار الأخير الذي اتخذه المجلس التنفيذي لليونسكو بإجماع أعضائه وبدعم من الدول الأعضاء في المنظمة البالغ عددها 194 دولة، والذي يتضمن دعم الدول الأعضاء في المنظمة للمبادرة الدولية لدعم التكيف والقدرة على الصمود في المياه. وشدد على أهمية استمرار دعم اليونسكو لهذه المبادرة وتوفير الأموال اللازمة للتدريب. زيادة مهارات العاملين في قطاع المياه في البلدان الأفريقية وعرض احتياجات البلدان لمشاريع التكيف المقترحة مع تغير المناخ في قطاع المياه.

كما أشاد وزير الري بدعم اليونسكو لمركز الوزارة الإقليمي للتدريب للموارد المائية والري، مشيراً إلى رغبة الوزارة في تعزيز التعاون مع اليونسكو لمواصلة تطوير نظام التدريب وبناء مهارات العاملين في قطاع المياه سواء كانوا مصريين أو مصريين. الأفريقية، للاستفادة من القدرات المتميزة للمنظمة مع الاستفادة من القدرات اللوجستية المتميزة للوزارة، ممثلة بمركز التدريب الإقليمي الذي تم إنشاؤه ليصبح المركز الأفريقي للمياه والتكيف المناخي، حيثما أمكن، للاستفادة من قدرات اليونسكو في مجال مجال تحليل البيانات بهدف تحسين جودة البرامج التدريبية التي تنفذ في المركز، وأيضاً الاستفادة من “منصة اليونسكو” لتوفير التمويل للدورات التدريبية.

وبعد اللقاء قامت نورية سانز بجولة في المكتبة المركزية للوزارة واطلعت على المجموعات المهمة التي تحتويها. كما تم عقد اجتماع مع عدد من مسئولي الوزارة للاتفاق على إنشاء متحف بمبنى الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة وزيارة عدد من المواقع المقرر إنشاء المتحف فيها.

زر الذهاب إلى الأعلى