المفتي يتوجَّه إلى البرتغال للمشاركة في منتدى كايسيد للحوار العالمي

دكتور. سافر فضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية ورئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، إلى العاصمة البرتغالية لشبونة صباح اليوم الثلاثاء لحضور منتدى كايسايد للحوار العالمي الذي يعقد خلال الفترة من 2 مايو إلى 4 عصرا. الذي ينظمه حوار الملك العزيز الدولي (كايسيد) بمشاركة قيادات دينية ونخب سياسية وصناع قرار من مختلف دول العالم.

وتؤكد مشاركة سماحة المفتي التزام مصر بدعم الحوار بين الأديان والثقافات ونشر ثقافة السلام والتعايش، وتتوافق مع استراتيجية دار الإفتاء المصرية والأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم. والتي تهدف إلى مد جسور التعاون والسلام في الشرق والغرب ومناقشة المشاكل المشتركة للإنسانية ونشر ثقافة الحوار البناء بين أتباع الديانات والثقافات المختلفة، بهدف إيجاد حلول جماعية تساعد على تحقيق الخير للجميع.

ويشارك سماحة المفتي في فعاليات المنتدى الذي يسعى إلى العمل على استخدام الحوار في سياق متغير كآلية فعالة لتعزيز الكرامة الإنسانية ودعم التضامن العالمي، خاصة في مجال بناء السلام.

ويشارك في منتدى كايسايد للحوار العالمي سياسيون عالميون وقادة رأي عالمي ورجال دين من مختلف أنحاء العالم، ومن بينهم الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا هولاند، ورئيس جمهورية النمسا السابق، وفخامة السيد هاينز فيشر، والشيخ د. صالح بن عبد الله بن حميد إمام الحرم المكي الأول رئيس أساقفة القسطنطينية، والسيدة جراسا ماشيل المؤسس المشارك ونائب رئيس منظمة الحكماء، بالإضافة إلى مشاركة العديد من السياسيين والإعلاميين والمفكرين من مختلف دول العالم.

يُشار إلى أن منتدى كيسايد للحوار العالمي هو المنتدى الأول الذي يجمع القادة الدينيين والسياسيين المؤثرين من مؤسسات صنع القرار. وفي إطار أنشطة المنتدى، ستعقد جلسات لمناقشة قضايا مهمة مثل كرامة الإنسان من خلال الحوار في سياق متغير. بناء الحوار والثقة والحفاظ عليهما، مدن تحتضن التنوع وتحمي البيئة. كما يهدف المنتدى إلى إقامة شراكات تشمل معالجة كافة أسئلة وقضايا الحوار.

زر الذهاب إلى الأعلى