مدبولي يُوجه بتدشين حملات ترويجية للمزارات الساحلية بمصر على المواقع السياحية العالمية لـ«اليخوت»

رئيس الوزراء د. وأمر مصطفى مدبولي باستهداف المواقع الإلكترونية المتعلقة بسياحة اليخوت في جميع أنحاء العالم بحملات إعلانية لأهم المعالم السياحية على سواحل مصر، مع ضرورة صناعة أفلام مصورة بشكل احترافي عن سواحلنا وشواطئنا وجزرنا التي تتمتع بخصائص فريدة.

جاء ذلك خلال اجتماع رئيس مجلس الوزراء لمتابعة جهود جذب وتعظيم سياحة اليخوت في مصر، اليوم الثلاثاء، بمقر الحكومة بالعاصمة الإدارية الجديدة بحضور وزير النقل الفريق كامل الجبر. الوزير وزير البيئة د. ياسمين فؤاد، وزير السياحة والآثار أحمد عيسى، والفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، عبر تقنية الفيديو كونفرنس، واللواء رضا إسماعيل رئيس القطاع البحري، ويمنى البحر نائب وزير السياحة السياحة للشؤون الفنية د. خالد الشريف نائب وزير السياحة والآثار للتحول الرقمي، ومسؤولون من الوزارات والجهات المعنية.

وأوضح مدبولي أن الحكومة مهتمة بمتابعة الموقف من سياحة اليخوت وتعظيم الموارد من هذه السياحة، لافتا إلى أن هناك اهتمام بتيسير إجراءات دخول اليخوت وأن هذه السياحة على وجه الخصوص يجب الترويج لها بشكل مستمر لأن مصر تمتلك مقومات مهمة تساهم في ازدهار هذا القطاع المهم.

وأشار إلى أنه تم الاتفاق على عدد من الحوافز والتسهيلات لهذه السياحة والإجراءات الترويجية، كما تم البدء بالفعل في إنشاء “المنصة الإلكترونية” لسياحة اليخوت في مصر، والتي تتضمن شرح الإجراءات اللازمة وتساهم في تعزيز السياحة. سرعة دخول اليخوت وكذلك تسهيل حركة اليخوت بين المراسي المختلفة.

واستعرض وزير النقل خلال الاجتماع الإجراءات التي تم اتخاذها في الآونة الأخيرة لتنفيذ استراتيجية جذب وتعظيم سياحة اليخوت في جمهورية مصر العربية، وكذلك التنسيق الذي تم مع مختلف الجهات لتسهيل إجراءات دخول اليخوت العالمية والسفن السياحية. حرية التنقل بين المراسى المختلفة، بالإضافة إلى الأنشطة الترويجية التي يتم تنفيذها بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار.

وفي هذا الصدد، استعرض وزير النقل إجمالي عدد اليخوت الأجنبية المسجلة في “النافذة الرقمية” لليخوت الأجنبية والمبالغ المحصلة بالدولار، وكذلك موقف “منصة اليخوت المحلية”، حيث أوضح أنه نظرا نظرًا للإجراءات والجهات المختلفة التي تتعامل مع اليخوت المحلية، تم اتخاذ الإجراءات اللازمة لإنشاء وإدارة وتشغيل “نافذة رقمية” لليخوت المحلية فقط.

وتطرق الوزير أيضًا إلى جهود وزارة النقل للترويج لسياحة اليخوت في مصر، موضحًا أنه بالإضافة إلى إعداد فيلم ترويجي عن الموانئ والمراسي السياحية المصرية، أتاحت الوزارة لهيئة تنشيط السياحة فيديو عن جهود الدولة المصرية، لتسهيل وصول ومغادرة اليخوت السياحية للموانئ والمراسي السياحية المصرية.

وأضاف أن وزارة المواصلات قامت بالتنسيق مع هيئة تنشيط السياحة لإصدار محتوى تعليمي (فيديو) حول كيفية التسجيل في النافذة الواحدة لسياحة اليخوت الخارجية، وأن هيئة تنشيط السياحة قامت بإصداره ونشر المحتوى على المنصات الرقمية التابعة للهيئة مع شرح كيفية التعامل مع النافذة وتسجيل نفسك فيها.

وأشار رئيس القطاع البحري إلى أن وزارة النقل تعمل بشكل مستمر مع وزارة الخارجية على توزيع كافة الأفلام الترويجية الخاصة بسياحة اليخوت على السفارات والقنصليات المصرية في الدول العربية والأجنبية.

وأوضح أن وزارة النقل شاركت في معرض ومنتدى موناكو الدولي لليخوت السياحية، حيث تم شرح جهود الدولة في تسهيل إجراءات اليخوت السياحية الأجنبية بحضور ممثلي أندية اليخوت العالمية الأجنبية والشركات العالمية وترسانات البناء والإصلاح . والمهتمين بسياحة اليخوت.

وأكد وزير السياحة والآثار أن في هذا العمل جهود كبيرة تبذل من قبل مختلف جهات الدولة، لافتاً إلى أن سياحة اليخوت تساهم في تنمية الاقتصادات المحلية في المدن ذات المراسى البحرية على الساحل ولها تأثير إيجابي على الاقتصادات المحلية للمدن. وهذه المدن وهذه السياحة مهمة أيضًا داخليًا لجذب اليخوت العالمية.

وفي هذا الصدد، أوضح وزير السياحة أن هيئة تنشيط السياحة وصندوق دعم السياحة والآثار خصصتا ميزانيات للترويج لسياحة اليخوت، لأننا على قناعة بأن هذه السياحة مهمة جداً للاقتصاد الوطني، خاصة وأن لدينا الآن محلي إنتاج اليخوت التي تنافس على نطاق عالمي.

وقال: «نعمل على الترويج لسياحة اليخوت على مستوى العالم سواء من خلال المواقع الإلكترونية أو المجلات المتخصصة، وهناك خبير أجنبي تمت استشارته في هذا الشأن وهو من أكبر الخبراء العالميين في هذا المجال».

وأوضح وزير البيئة أنه تم عقد اجتماعات مع مسئولي الجهات المعنية لتحديد الجزر المراد استغلالها والجزر التي سيتم تقديم الخدمات للسياح فيها، وتم وضع خطة للاستثمارات في هذه الجزر المحددة.

وأشارت إلى أن الجزر التي تمتلكها مصر لها خصائص فريدة، حيث تتمتع كل واحدة منها بميزة فريدة تجعلها نقطة جذب للسياح من الداخل والخارج، لافتة إلى أن هناك 12 جزيرة يوجد بها مستثمرون استفادوا من الخدمات. المشروعات، وذلك ضمن خطة الدولة للترويج لهذه الجزر وتقديم الخدمات المتنوعة لمستخدميها.

واستعرض رئيس هيئة قناة السويس عددا من إجراءات التسهيل التي ستساعد في زيادة أعداد اليخوت السياحية القادمة إلى مصر، مؤكدا أن الأهم من دخول عدد من اليخوت هو إقامتها الطويلة في مصر، وهو ما يرجع إلى التنقل بين الوجهات السياحية المصرية مما يؤدي إلى أن ذلك يساهم في زيادة موارد الدولة خاصة العملة الأجنبية.

زر الذهاب إلى الأعلى