حصول 6 مستشفيات جديدة و٤ وحدات طب أسرة على اعتماد «جهار»

الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية برئاسة د. أعلن الدكتور أحمد طه، آخر قرارات اللجنة العليا للاعتماد، حصول ستة مستشفيات جديدة في محافظات (جنوب سيناء – أسوان – الجيزة – الإسماعيلية – بورسعيد) على اعتماد GAHAR. وبحسب تقييم الخدمات الصحية في هذه المستشفيات حسب الاعتمادات الدولية الصادرة عن الهيئة وحصلت عليها الإسكوا، فهي: مستشفى طابا المركزي بجنوب سيناء، مستشفى سانت كاترين المركزي بجنوب سيناء، مستشفى الكاشف التخصصي بجنوب سيناء. أسوان، مستشفى ويل كير بالجيزة، مستشفى عطاء التخصصي ببورسعيد، مستشفى الخير والبركة بالإسماعيلية.

بالإضافة إلى ذلك حصلت أربع وحدات لطب الأسرة بالإسماعيلية على شهادة الاعتماد الصادرة من الهيئة وهي: وحدة طب الأسرة السويدات، وحدة طب الأسرة تل ثمود، وحدة طب الأسرة العتال، وحدة طب الأسرة الفنارة. كما حصل على اعتماد معمل ابن سينا في الإسماعيلية. كما تضمن مركز قنا ومركز دنيا العيون بالجيزة تجديد اعتماد مستشفى الأورام وأمراض الدم بالمجمع الطبي للقوات المسلحة.

وأكد رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية أن استعداد المستشفيات للاعتماد وتجديد الاعتماد بغض النظر عن مستوى الخدمات الطبية المتخصصة التي تقدمها، والالتزام بفوائد تطبيق معايير الجودة وتحسين النظم الصحية داخل المؤسسة. وأعرب عن اعتزازه بشمول المنشآت الصحية داخل وخارج المحافظات في المرحلة الأولى من نظام التأمين. وتعد قافلة الرعاية الصحية الشاملة من المنشآت التي حصلت على اعتماد GAHAR دليلا قويا على نجاح النظام الجديد في نشر ثقافة الجودة بين مختلف مقدمي الرعاية الصحية وتحفيز المنشآت على تحسين مستوى الرعاية الصحية وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين بما يتماشى مع الهدف الاستراتيجي الذي تريد الدولة المصرية تحقيقه سريعا.. ويتحقق تنفيذا لتعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتقديم خدمات صحية على أعلى مستوى من الجودة العالمية لجميع المواطنين. وهذا ما يفعله نظام التأمين الصحي الشامل كأداة لتحقيق مبادئ العدالة والجودة في الرعاية الصحية.

وأضاف أن اشتراط أن تعتمد منشآت الرعاية الصحية معايير الجودة الوطنية لتندرج تحت مظلة نظام التأمين الصحي الشامل ساهم بشكل كبير في دفع المستشفيات نحو التأهيل والاعتماد السريع من خلال GAHAR، مما ساعد على زيادة عدد منشآت الرعاية الصحية المعتمدة وزيادة منشآت الرعاية الصحية في المحافظات السياحية. ويعزز المنافسة في سوق السياحة العلاجية لطمأنة المريض الدولي. وأكد توافر الخدمات الصحية المتنوعة بأعلى مستوى عالمي من الجودة، مشيراً إلى استعداد الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية لتقديم كافة برامج الدعم والتدريب اللازمة لجميع المؤسسات لتسهيل فهم الأدلة القياسية وتنفيذها. لهم الاعتماد السريع جهار للتأهل.

زر الذهاب إلى الأعلى