ضمن مشروعات تخرج إعلام القاهرة.. «بيننا» أول مدونة عن الذكاء الاصطناعي

قام مجموعة من طلاب كلية الإعلام بجامعة القاهرة بإنشاء مدونة إلكترونية لمشروعهم النهائي حول الذكاء الاصطناعي. والمميز فيها أنها تتناول الذكاء الاصطناعي بكافة أشكاله سواء كان ذلك على المستوى السياسي مثل استخدامه في الحروب والكشف عن المتفجرات وميول المواطنين التصويتية وأنواع الطائرات التي تستخدمها الدول الأوروبية في حروبهم… وكذلك استخدامها في مجال البيئة والمحاصيل الزراعية وحماية كوكب الأرض.

كما يتناول مجال التعليم الذي شهد اهتماما متزايدا بكليات الذكاء الاصطناعي في مصر، ومع مجال الفن حيث غزو الذكاء والذي نجده في المسلسلات مثلا في سلسلة القتلة وفي الفنون البصرية و الكاريكاتير وكذلك الدخول في استخدام الذكاء الاصطناعي في عالم الرياضة، على سبيل المثال استخدامه في التحكيم والتدريب، وبشكل خاص الاهتمام بالتعامل مع استخدام الذكاء الاصطناعي في مجال الطب والتكنولوجيا.

سبب اختيار فكرة المدونة

فكرة المدونة هي نتيجة متابعة الطلاب لآخر التطورات على المستوى المحلي والعالمي والمتمثلة في التحديث المستمر لأدوات الذكاء الاصطناعي. بالإضافة إلى ذلك، ناقشت الطالبات طوال المشروع موضوعات وشخصيات يغفل عنها الكثيرون، مثل: الأطباء الذين يستغلون المرضى، والإدمان وتطوراته، واهتمام الفتيات بهذه العادة وشخصيات مثل: الآباء، خاصة وأن أغلب الحديث عن الأم وتصوير الأب، كما هو الحال دائما، مهمل ويتحدث عن الأشخاص ذوي الإعاقة الذين يشكلون عشر المجتمع، لكن الحديث يقتصر على تقديم البطولات فقط لنجوم الرياضة.

الهدف من المدونة

وقالت مريم أمين، إحدى الطالبات المشاركات في المشروع، إن المدونة تهدف إلى توفير مساحة تعاونية تستوعب جميع المتخصصين والمهتمين بكل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا وتقنيات الذكاء الاصطناعي لتطوير مهاراتهم من خلال القراءة والمشاركة. ويمكن للمدونة أيضًا أن تساعد في رفع مستوى الوعي حول أهمية الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته، وفوائد استخدامه والمخاطر المحتملة الناجمة عن استخدامه في مختلف المجالات.

الأقسام التي تمت مناقشتها في المدونة

وأوضحت مريم أنها والطلاب المشاركين في المشروع مهتمون باستخدام أشكال الصحافة المختلفة مثل: “الأخبار والتقارير والحوارات والإنفوجرافيك والفيديوغرافي والمقالات الكاريكاتورية والبودكاست”.

وأشارت إلى أن المدونة تنقسم إلى ستة أقسام: “بي روبوت قسم خاص بالسياسة، قسم البيئة يتناول البيئة، روبوت يناقش القضايا الاجتماعية مثل الانتحار والقتل الذي يمكن أن يحدث بسبب الذكاء الاصطناعي”، السيد روبوت. “يتناول قضايا التعليم وتطوراته في مصر، وArt AI خاص بمجال الفن، ويشير كاروشي إلى أحدث التطورات في تقنيات الذكاء الاصطناعي”.

وأشار الطالب إلى عدد من الصعوبات التي واجهته أثناء التنفيذ. وتجلى ذلك في ضيق الوقت ومحاولة تنفيذ المزيد من موضوعات الذكاء الاصطناعي على مدار العام، على الرغم من أنه استخدم أدوات الذكاء الاصطناعي في تنفيذ العديد من المواضيع في عام واحد. فيديو خاص للمدونة للتوعية بأهمية حماية البيئة.

يشارك الطلاب في التدوين

يشارك الطلاب في التدوين

وجاءت أسماء الطالبات المشاركات في إنشاء المدونة كالآتي: “إسراء خالد – بسمة بشير – حمادة محمود – رهف عبد الناصر – فاتن محمود – فاطمة وحيد – سلمى معوض – مريم أمين – منة الله شريف – ندى محمود – ندى يحيى – نوران خالد – هاجر دسوقي – ياسمين هشام.

زر الذهاب إلى الأعلى