مصر

طلب إحاطة من أمين «خارجية النواب» بشأن تقرير مصر أمام لجنة حقوق الإنسان بجنيف

طلب إحاطة من أمين «خارجية النواب» بشأن تقرير مصر أمام لجنة حقوق الإنسان بجنيف

يسرنا أن نقدم لكم تفاصيل الخبر طلب إحاطة من أمين «خارجية النواب» بشأن تقرير مصر أمام لجنة حقوق الإنسان بجنيف، ويمكنكم الاطلاع على التفاصيل فيما يلي.

تقدمت النائبة أميرة صابر، أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بالنواب، ونائب رئيس المصري الديمقراطي الاجتماعي وعضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بطلب إحاطة موجهًا لكل من: رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجية، ووزير العدل ذكرت فيه أن مصر استعرضت في 3 مارس 2023 تقريرها، والذي سبق أن تقدمت به في 2019، الخاص بالتقدم تجاه تنفيذ التزامات مصر في العهد الدولي للحقوق السياسية والمدنية. وفحصت اللجنة التابعة بالأمم المتحدة التقرير المصري وإجراء حوار تفاعلي مع الوفد المصري، والذي أوضح بشكل واف وضع مصر في ملف الحقوق السياسية والمدنية في ضوء التحديات التي واجهتها مصر على مدار السنين الماضية.

واستكملت أمين سر العلاقات الخارجية بالنواب: “في ضوء طبيعة الاستعراضات الأممية الخاصة بلجان المعاهدات داخل الأمم المتحدة، والتي تمثل عملية مستمرة لا تنتهي بمجرد تسليم التقرير أو انعقاد الاجتماع مع الدولة المعنية، نطلب من الحكومة أن تأخذ علمًا بكافة الأسئلة التي واجهتها من قبل اللجنة، بالإضافة إلى تعليقات ومشاركات المجتمع المدني، لمشاركتها مع البرلمان في سبيل الإعداد لتقرير مصر السادس أمام اللجنة.”

كما أشارت إلى ضرورة تحديث التقرير القادم ليشمل رؤية أكثر تحليلية للمشاكل الحقيقية الموجودة في البيئة المصرية وإمداد اللجنة بمعلومات وأرقام عن الإنجازات الحقيقية (مثل ارتفاع مركز مصر في أي من المؤشرات الحقوقية) والتحديات الواقعية، وعدم الاكتفاء بالحديث عن الإصلاح التشريعي والمؤسساتي، والذي لا يعطي صورة جيدة وشاملة عن الواقع في مصر.

وعليه، نطلب من الحكومة العمل مع البرلمان من خلال لجنة العلاقات الخارجية على رسم خطة للاستجابة الجادة إلى التوصيات والمخرجات التي تلت الاستعراض حتى يحين موعد تقديم التقرير السادس لمصر.

أكمل قراءة الخبر من المصدر

نحن نقدم لكم تفاصيل طلب إحاطة من أمين «خارجية النواب» بشأن تقرير مصر أمام لجنة حقوق الإنسان بجنيف، على أمل توفير جميع المعلومات والتفاصيل اللازمة حول هذا الموضوع.

يرجى الانتباه إلى أن هذا الخبر تم كتابته من قبل الاسبوع وأننا نقوم بنقله كما هو من المصدر المذكور، ولا يعبر عن وجهة نظر موقع ايوا مصر. ونود أن نؤكد أننا غير مسؤولين عن محتوى الخبر، وأن المسؤولية تقع على المصدر المذكور سابقًا.

زر الذهاب إلى الأعلى