سبب وفاة مارادونا يثير الجدل من جديد.. التفاصيل الكاملة للغز رحيله

كثر الجدل في الساعات الأخيرة حول أسطورة كرة القدم الأرجنتينية مارادونا، بعد ورود أنباء عن وجود تقارير طبية جديدة عن سبب الوفاة.

وأكد التقرير الطبي وجود “مادة سامة” تسببت في وفاة أسطورة الأرجنتين دييغو أرماندو مارادونا بعد أكثر من ثلاث سنوات ونصف على وفاته، حيث رحل مارادونا في نوفمبر الماضي 2020.

التحقيق في وفاة مارادونا

ويخضع الفريق الطبي المكون من ثمانية أطباء وممرضين حاليا للتحقيق بتهمة إهمال مارادونا في ساعاته الأخيرة، ومن بينهم طبيبته النفسية أغوستينا كوساشوف التي تواجه السجن 25 عاما إذا ثبتت التهم الموجهة إليه.

دييغو مارادونا

دفاع طبيب مارادونا يسبب مفاجأة

وكشف محامي كوساشوف، الطبيب النفسي لمارادونا، عن مفاجأة خلال التحقيق: «ربما يكون هناك سببان للوفاة، أحدهما طبيعي والآخر نتيجة تناول مادة سامة».

تدخل عائلة مارادونا

وطالبت عائلة مارادونا وجماهيره بإجابات مرضية حول سبب الوفاة بعد أسبوعين من العملية. وداهمت الشرطة منازل ومكاتب الطواقم الطبية، وعيّن القضاء لجنة من 20 من كبار الأطباء لكشف ملابسات وفاته.

200 شاهد في وفاة مارادونا

وشغل مارادونا الرأي العام الأرجنتيني خلال حياته عندما عاد مرة أخرى بعد أربع سنوات من رحيله ليحتل البلاد بأكملها، حيث سيدلي أكثر من 200 شاهد بشهادتهم أمام المحكمة في العاصمة الأرجنتينية، ومن المتوقع أن تستمر الجلسات عدة أشهر.

الأيام الأخيرة في حياة مارادونا

كان الأسطورة الأرجنتينية دييغو أرماندو مارادونا يتعافى من عملية جراحية في الدماغ في منزل مستأجر في العاصمة بوينس آيرس عندما توفي وحيدا.

زر الذهاب إلى الأعلى