إنريكي يرفع راية التحدي قبل مباراة الإياب بين باريس سان جيرمان وبوروسيا

أكد الإسباني لويس إنريكي، المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي، أن فريقه يتطلع إلى مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بعد الخسارة 1-0 أمام بوروسيا دورتموند أمس الأربعاء.

وقال إنريكي: «كنا نعرف صعوبة المباراة. لقد كانت مباراة متكافئة ومتوازنة للغاية. حصل كلا الفريقين على فرص. لقد تفوقت الجريمة على الدفاع عدة مرات. لقد سجلوا هدفا. “لقد أتيحت لنا بعض الفرص الواضحة للغاية لكننا لم نتمكن من القيام بذلك. لا يوجد شيء لا نعرف كيفية القيام به، الآن علينا العودة إلى المنزل للتعافي والتفكير في مباراة الإياب”.

ونقل الموقع الرسمي لسان جيرمان عن إنريكي قوله: “هذه هي المرة الأولى في النهائيات التي نلعب فيها المباراة الأولى خارج أرضنا. بالنسبة لبوروسيا دورتموند، هذه هي المرة الأولى التي يلعبون فيها مباراة الإياب خارج أرضهم”.

من جانبه، قال اللاعب البرازيلي ماركينيوس: «جئنا إلى هنا من أجل الفوز. كنا نعرف الوضع هنا مع معجبيهم.

لديك الكثير من الطاقة. وكان الشوط الأول مخيبا للآمال بعض الشيء. كان بإمكاننا أن نفعل ما هو أفضل. أعتقد أننا كنا أفضل في الشوط الثاني، لقد بذلنا قصارى جهدنا بشكل أفضل وخلقنا الكثير من الفرص.

ولكن هذه هي النتيجة، وما زالت نتيجة قريبة. سنعود إلى باريس بهذه النتيجة وسنعمل هذا الأسبوع بنفس العقلية التي أظهرناها في برشلونة لتحقيق هذه النتيجة. سنقوم فقط بتعديل التفاصيل الصغيرة التي فاتناها اليوم. وأضاف: “وعندها يمكننا تحقيق أشياء عظيمة والوصول إلى النهائي”.

وأضاف: “نطلب من الجماهير أن تكون نشطة في مباراة الإياب حتى نتمكن من تقديم الكثير، حتى يتمكنوا من إعطاء الكثير من الطاقة للفريق وحتى نفوز بهذه المباراة”.

زر الذهاب إلى الأعلى