منح لاعبي المنتخب العراقي قطع أراضي ومكافأة شهرية بعد التأهل للأولمبياد

حث رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، رياضيي بلاده على تكريم العراق والمنافسة بقوة على الميداليات في أولمبياد باريس 2024.

وقال السوداني خلال استقباله وفد المنتخب الأولمبي العراقي الحائز على التذكرة الثالثة لقارة آسيا في منافسات كرة القدم إلى أولمبياد باريس 2024: «لا نريد زيارة باريس رقماً، بل نريد رقماً». حضور رياضي فاعل في الصراع على الميداليات».

وأضاف: «هذا النجاح تحقق بفضل جهودكم في إثبات أنكم أهل لهذه المسؤولية. وهو نصر عظيم للعراق وتأكيد للانتصارات التي تحققت في كافة المجالات. لقد كانوا، مثل الفرق العراقية، هم الذين تمكنوا من توحيد جميع العراقيين الذين شجعوا الفريق.

وأوضح: «حققنا الفوز وتأهلنا لأولمبياد باريس للمرة السادسة. وهذا إنجاز كبير يؤكد أن الكرة العراقية عادت بقوة، لأن اللاعب لا يمثل نفسه، بل ضمن المستطيل الأخضر الذي يمثله العراق ككل، وأن دعمنا للقطاع الرياضي ليس فضلًا ولا سقطًا وأصبحت الرياضة الآن مصلحة سياسية واجتماعية واقتصادية وجزءاً من وحدة الدولة ووجودها.

وقال رئيس الوزراء العراقي: نحن مستعدون لتقديم الدعم الكامل لكم وهذا واجب الحكومة تجاه كافة الألعاب الرياضية. لدينا لاعبين في كافة الألعاب الرياضية يمثلون مشاريع واعدة ليصبحوا لاعبين كبار على هذا المستوى في المنطقة وآسيا، ولديهم الإمكانات والعزيمة، والعراق الدولة العربية الوحيدة في آسيا التي قامت بذلك، وتمثيل كرة القدم في الأولمبياد هو أمر المسؤولية التي تستحقها.”

وأضاف: “هزمنا الإرهاب واليوم انتصرنا في البناء والخدمات والعلاقات الخارجية. لقد فزنا بتحقيق الاستقرار والآن يأتي انتصارنا في مجال الرياضة”.

وأمر رئيس الوزراء العراقي، خلال استقباله وفد المنتخب الأولمبي العراقي في قصر الحكومة، بمنح أعضاء الفريق قطع سكنية ومكافأة شهرية متواصلة، انسجاماً مع القانون، الذي يمنح أيضاً الرياضيين والرواد تكريماً قدره 10 ملايين. دينار .

كما أشار إلى تكريم لاعب رفع الأثقال علي عمار يوسر الذي تأهل مثل لاعبي المنتخب الأولمبي لكرة القدم إلى أولمبياد باريس.

زر الذهاب إلى الأعلى