فينيسيوس جونيور: أنا محظوظ بارتداء قميص ريال مدريد

أكد البرازيلي فينيسيوس جونيور، أن فريقه الإسباني ريال مدريد، لا يعرف معنى الاستسلام بعد التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا.

قلب ريال مدريد الإسباني الطاولة على ضيفه بايرن ميونيخ الألماني، بفوزه عليه 2-1 على ملعب سانتياغو برنابيو مساء الأربعاء، ليتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولم يتمكن بايرن من الحفاظ على تقدمه بفضل هدف الكندي ألفونسو ديفيز في الدقيقة 68.

وتألق المهاجم الإسباني خوسيلو، الذي دخل بديلا في الدقيقة 81، وسجل هدفين في الدقيقة 88 والدقيقتين الأولى من الوقت بدل الضائع أمام بايرن ميونخ، ليضمن ريال مدريد التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الـ18 في تاريخه. .

وسيواجه العملاق المدريدي، صاحب الرقم القياسي في الفوز بـ14 لقباً، بوروسيا دورتموند الألماني في النهائي، الذي تغلب على باريس سان جيرمان الفرنسي بنتيجة 1/0 في مجموع المباراتين.

وقال فينيسيوس، الذي اختير أفضل لاعب في المباراة: “هذا هو ريال مدريد، لن نستسلم أبدًا”.

وأضاف: «نحن نؤمن بأنفسنا دائمًا ونعلم أن جماهيرنا تقف معنا».

ونقل الموقع الرسمي لريال مدريد عن فيليسيوس قوله: “أنا فخور للغاية لأنني قادر على ارتداء هذا القميص ولعب العديد من المباريات في هذا الملعب. نحن لا نستسلم أبدًا ونعلم أن جماهيرنا ستدعمنا مرة أخرى وسنحاول الفوز بالكأس القارية الخامسة عشرة.

وتابع: «عندما نلعب على أرضنا نشعر أننا قادرون على فعل أي شيء. عائلاتنا قريبة منا ونشعر بوحدة فريقنا، وهذا يصنع الفارق”.

وشدد: “أقول دائمًا إننا نريد الفوز بأي ثمن حتى يفوز فريقي وسيفعل بيلينجهام ورودريجو ذلك أيضًا”.

وأضاف: “أنا محظوظ لأنني أستطيع لعب جميع المباريات بهذا القميص. لعب كرة القدم، وخاصة في ريال مدريد، هو حلم بالنسبة لي. لقد جئت من ساو غونسالو، وهو مكان في البرازيل يقع في الطرف الآخر. “في العادة لا يغادر الناس هذا المكان ويلعبون مع هذا الفريق، محاطًا بعائلتي وهؤلاء المشجعين الذين يحبونني كثيرًا.

زر الذهاب إلى الأعلى