الأهلي يأمل في مواصلة الهيمنة.. والترجي يطمح بتكرار سيناريو 2018

وستتجه أنظار جماهير المصري والأفريقي والأهلي بشكل خاص إلى ملعب حمادي العقربي الأوليمبي في برادس غدا السبت في تمام الساعة العاشرة مساءًا لمشاهدة مباراة الذهاب من نهائي دوري أبطال أفريقيا التي ستجمع بين الطلائع. الاهلي والترجي التونسي.

ويشارك العملاق الأفريقي في نهائي دوري أبطال أفريقيا للمرة الـ17 والخامسة على التوالي، وقد فاز الأهلي باللقب 11 مرة أعوام 1982، 1987، 2001، 2005، 2006، 2008، 2012، 2013، 2020، 2021، 2023. بينما خسر آخر خمس سنوات: 1983، 2007، 2017، 2018، 2022.

ويسعى الأهلي خلال مواجهة الترجي إلى إحراز اللقب (12) والثاني على التوالي، لمزيد من تأكيد هيمنته على البطولة، خاصة أن الأهلي حقق اللقب السابع على حساب الترجي بفوزه في الترجي. نسخة 2012 بنتيجة إجمالية 3:2 في مباريات الذهاب والإياب.

في المقابل، يسعى الترجي للحصول على لقب دوري أبطال أوروبا الخامس، إذ فاز بالبطولة أربع مرات، وذلك على حساب الأهلي، وتمكن بطل تونس حينها من الفوز بالمباراة النهائية بنتيجة 1-1. 4-3، والترجي اللقب الأخير كان على حساب الوداد في نسخة 2019.

وشهدت اللقاءات الأفريقية العديدة بين الأهلي والترجي، حيث لعب الفريقان 24 مباراة، منها 22 في دوري أبطال أوروبا ولقائين في الكونفدرالية، وتمكن الأهلي من الفوز في 11 منها بينما فاز الترجي في 4 مباريات فقط، و تم تحديد التعادل في 8 مباريات. تلقى 15 هدفا.

وكانت أبرز المواجهات في نهائي نسخة 2012، هي التعادل 1-1 الذي خيم على المباراة أمام برج العرب في مباراة الذهاب، قبل أن يقدم الأهلي بقيادة حسام البدري مباراة أسطورية في مباراة الإياب، وفاز 2-1 وفاز باللقب، مثلما حدث في نهائي 2018، حيث خسر الترجي 3-1 ذهابًا، ثم فاز في مباراة الإياب 3-0 وفاز باللقب، وفي النسخة الماضية وصل إلى نصف النهائي وفي مباراة الذهاب من نصف النهائي حقق الأهلي فوزا كبيرا 3-0 في رادس، ثم فاز في مباراة الإياب بالتعادل السلبي في القاهرة.

ولم يواجه الأهلي الترجي سوى مرتين في بطولة الكونفدرالية. وفي دور المجموعات بنسخة 2015، فاز الأهلي في القاهرة بثلاثة أهداف نظيفة، وكرر فوزه في تونس بهدف نظيف، ليصنع تاريخ فريق العمالقة أمام أبطال تونس.

يقود المدرب السويسري ذو الخبرة مارسيل كولر أحلام الأهلي للفوز باللقب (12) ويعتمد المدرب السويسري على مجموعة من النجوم في دوري أبطال أوروبا للعام الثاني على التوالي لتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب وأيضا في مباراة الإياب. بقيادة الحراس الشباب مصطفى شوبير ومحمد عبد المنعم وعلي معلول وإمام عاشور وبيرسي تاو وكهربا وحسين الشحات والمهاجم الفلسطيني وسام أبو علي، بالإضافة إلى عودة الحارس المخضرم محمد الشناوي من الإصابة والمدافع. ياسر ابراهيم .

وبدأ الأهلي مشوار الدفاع عن لقبه في النسخة الحالية بمباراة أمام سانت جورج الإثيوبي وحقق الفوز على الفريقين 7-0، ليتأهل إلى دور المجموعات ويتصدر المجموعة الرابعة برصيد 12 نقطة تراكمت في ثلاث. مباراتان ضد ميدياما الغاني في مباراتين وضد علي يانج أفريكانز الذي تعادل في تنزانيا، وفي مباراتين أخريين ضد شباب بلوزداد الجزائري.

وواجه الأهلي سيمبا التنزاني في ربع النهائي وفاز عليه 1-0. وفي مباراة الإياب كرر فوزه 2-0، ليواجه الأهلي الكونغولي في نصف النهائي مازيمبي، وتمكن العملاق الأحمر من التعادل 0-0 في الكونغو وفاز 3-0 في القاهرة، مما سمح للأهلي بالتأهل. تمكن من التأهل للنهائي وبعد غد السبت بدأ البحث عن التتويج باللقب المفضل.

في المقابل، يأمل الترجي العودة إلى منصة التتويج، خاصة بعد أن استعاد بطل تونس مستواه في النسخة الحالية من دوري أبطال أوروبا تحت قيادة المدرب البرتغالي ميجيل كاردوسو الذي تولى تدريب الفريق في يناير الماضي وهكذا. وأن خليفة المدرب طارق ثابت نجح في إقناع باب سويقة في البطولة. الدوري التونسي ودوري الأبطال أوصل الفريق إلى نهائيات أفريقيا ويسعى للفوز بلقب الترجي ذهابا وإيابا بقيادة الحارس الشاب أمان الله مميش الذي يلعب إلى جانب ياسين مرياح ومحمد أمين توغاي وحسام طاقة وحسام الدين غشة. ويعتبر ساس ورودريغو من أعظم نقاط القوة في الفريق التونسي.

وأمام الترجي مهمة صعبة للوصول إلى النهائي للمرة التاسعة في تاريخه.. حيث بدأ مشواره بتجاوز عقبة فريق دوان البوركيني بهدف نظيف في لقاء الذهاب، واحتل الفريق التونسي المركز الثاني في البطولة. ويحتل المركز الثالث المجموعة الثالثة برصيد 11 نقطة بفوزه على مواطنه النجم الساحلي في مباراتين وفوزه على الهلال السوداني. كما خسروا في تعادلين أمام متصدر المجموعة بترو أتلتيكو الأنجولي.

في ربع النهائي، واجه الترجي أسيك من ساحل العاج وتعادل 0-0 قبل أن يتمكن الترجي من التغلب على عقبة صن داونز في جنوب أفريقيا بفوزه بركلات الترجيح في نصف النهائي. هل سيكرر الترجي النتيجة النهائية لعام 2018 أم سيحققها الأهلي يواصل هيمنته التاريخية في دوري الأبطال ويطيح بالترجي؟

زر الذهاب إلى الأعلى