الدوري الإيطالي.. إنتر يحتفل باللقب أمام لاتسيو.. وصدام ناري بين بولونيا ويوفنتوس

يستعد إنتر ميلان للاحتفال بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم مع جماهيره عندما يستضيف لاتسيو في الجولة الـ37 (قبل الأخيرة) للمسابقة الأحد.

وحقق إنتر ميلان اللقب لصالحه منذ عدة جولات ويحتل حاليا المركز الأول برصيد 92 نقطة. ويواجه الآن لاتسيو صاحب المركز السابع برصيد 59 نقطة.

وبعد موسم طويل تواجد فيه إنتر على صدارة المسابقة في معظم الأوقات، حقق رجال المدرب سيموني إنزاغي لقبهم العشرين في المسابقة، بالإضافة إلى لقب كأس السوبر الذي فاز به الفريق في يناير الماضي بالمملكة السعودية. تاريخ النادي العربي يؤكد العربي أن الفريق الذي يرتدي القميص الأزرق ذو اللونين واثق من تفوقه على الفريق المحلي هذا الموسم.

إلا أن إنتر فشل في نقل هذا التفوق إلى دوري أبطال أوروبا، إذ خرج الفريق من دور الـ16 أمام أتلتيكو مدريد الإسباني، كما خرج من بطولة الكأس أمام بولونيا.

لكن جماهير إنتر ميلان ستكون جاهزة للاحتفال بلقب الدوري رقم 20 في تاريخ الفريق أمام لاتسيو الذي يحاول بدوره الاقتراب من المركز السادس من جاره وغريمه التقليدي روما وإفساد احتفالات إنتر باللقب بفوز يعني ذلك. ويمكن أن يصل إلى المركز السادس إذا تعثر روما أيضًا أمام جنوة في نفس الجولة يوم الأحد.

وفي مباراة أخرى من نفس الجولة، سيتنافس بولونيا وضيفه يوفنتوس على المركز الثالث يوم الاثنين.

ويتقاسم بولونيا المركز الثالث مع يوفنتوس برصيد 67 نقطة ويتفوق فريق المدرب تياجو موتا على ضيفه بفارق الأهداف ويضمن كلاهما المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وتحظى المواجهة مع بولونيا بأهمية كبيرة بالنسبة ليوفنتوس، وقد تكون على وشك التغيير على المستوى التدريبي، حيث من المتوقع أن يغادر المدرب ماسيميليانو أليجري نهاية الموسم، وسيحل محله تياجو موتا على رأس الجهاز الفني للفريق. الإدارة الموسم المقبل.

وعزز تألق موتا في بولونيا مكانته كمدرب في الدوري الإيطالي، وأصبح يوفنتوس الوجهة الأقرب له الموسم المقبل في معركة ضد أليجري.

ويدخل يوفنتوس المباراة بمعنويات عالية بعد فوزه بلقب كأس إيطاليا أمس الأربعاء بعدما سجل المهاجم الصربي دوسان فلاهوفيتش هدفا وحيدا ليحقق الفوز على أتالانتا.

من جهته، يحل ميلان ضيفاً على تورينو السبت، وهي مباراة لا تشكل أي تحديات كبيرة لفريق المدرب ستيفانو بيولي.

وضمن ميلان المركز الثاني في المسابقة برصيد 74 نقطة وسيواجه تورينو في هذه الجولة، إضافة إلى المباراة الأخيرة أمام ساليرنيتانا، بأعصاب هادئة، لكن الحديث عن المستقبل لن يتوقف.

وتدور التكهنات حول إعلان وشيك من ميلان، عن رحيل بيولي عن تدريب الفريق الموسم المقبل، مع ترشيح عدة أسماء أخرى لخلافته، أبرزهم البرتغالي سيرجيو كونسيساو، المدير الفني لفريق بورتو، والإسباني جولين لوبيتيغي، المدير الفني السابق لريال مدريد. مدريد وإشبيلية.

وفي المباريات المتبقية، يلعب فيورنتينا ضد نابولي غدا الجمعة، ويلعب ليتشي ضد أتالانتا يوم السبت، فيما يلعب ساسولو ضد كالياري، وأودينيزي ضد إمبولي، ويلعب مونزا ضد فروزينوني يوم الأحد، ويلعب ساليرنيتانا على الاثنين مع فيرونا.

زر الذهاب إلى الأعلى